صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4567

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

حسين المسلم: أجريت عملية في القلب وأنا بخير

يعود لنشاطه المسرحي والثقافي بعد «كورونا»

طمأن المخرج والدكتور حسين المسلم، عميد المعهد العالي للفنون المسرحية الأسبق، جمهوره ومحبيه وتلامذته في الكويت والخليج العربي، الذين تمنوا له الشفاء العاجل، على صفحاتهم في وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن تعرض لوعكة صحية أدخلته المستشفى، وقال المسلم: «الحمد لله على كل حال وأنا بخير ونعمة».

وحول المتاعب الصحية التي ألمت به في الساعات الأخيرة، ذكر المسلم، لـ»الجريدة»، أنه شعر بإرهاق وإعياء، وعندما ذهب الى المستشفى قرر الأطباء أن لديه ضيقا في الشرايين، ويحتاج الى دعامة، وكان لابد من إجراء عملية قسطرة على وجه السرعة.

متابعة العلاج

وتابع: «بالفعل أجريت العملية وتكللت بالنجاح والحمد لله وطلبت اكمال علاجي في المنزل، ووافق الأطباء وخرجت من المستشفى، وأعطوني جهازا منظما لضربات القلب وجهازا يرصد الكهرباء الخاصة بالقلب لمتابعة الحالة وتطوراتها أولا بأول، وخلال الأسبوعين القادمين ستكون الأمور طيبة وعادت الى طبيعتها بمشيئة الله».

الظروف الصحية


وتوجه بالشكر الى كل من اتصل به للاطمئنان عليه خلال اليومين الماضيين، معتذرا لمن لم يستطع الرد عليهم بسبب ظروفه الصحية، «وإن شاء الله أتواصل معهم خلال الفترة المقبلة، فجميعهم أعزاء»، موجها شكره لجريدة «الجريدة» على اهتمامها واتصالها، مؤكدا أن صوته سيصل للجميع من خلالها.

وبشأن الرعاية التي تلقاها في المستشفى، أردف المسلم: «حقيقة المنظومة الصحية في الكويت على أعلى مستوى، فعلى الرغم من انشغالهم بمحاربة هذا الوباء الذي أضر بنا جميعا، وأوقف كل نشاطاتنا الثقافية والفنية فإن الطاقم الطبي منذ وصولي كان في غاية الاهتمام والمعاملة الطيبة الحسنة وهذا ليس بغريب على الكويت وأبنائها».

وفيما يتعلق بعودته إلى نشاطه المسرحي بعد كورونا، لفت المسلم الى أنه يستعد للعودة بقوة من خلال عدد من الأنشطة المسرحية، وكذلك أنشطة تخص الشأن الثقافي، طالبا من محبيه الدعوات له بتمام الشفاء.

مسرحيات نوعية

الجدير بالذكر أن د. حسين المسلم حصد الكثير من الجوائز كمخرج في مهرجان الكويت المسرحي عبر دوراته المختلفة، وقدم نخبة من الأعمال المسرحية النوعية التي أثارت الجدل في الساحة المسرحية، مثل «حلم السمك العربي وسوق الجمعة»، واتسمت أعماله بالعروبية والانتصار لقضية فلسطين والقضايا العربية وغيرها من الأعمال.

ويعتبر المسلم من القامات الفنية والثقافية البارزة على صعيد الكويت ودول مجلس التعاون والعالم العربي، وهو مخرج وكاتب وناقد وأكاديمي متخصص في المسرح، درس الإخراج المسرحي في أميركا، وكان عميدا للمعهد العالي للمسرح في الكويت، كما أسـس مهرجان المسرح العربي للطفل، ومازال مشرفا على فعالياته، وله الكثير من المؤلفات المسرحية والنقدية، وشارك في الكثير من المهرجانات والمؤتمرات المسرحية الدولية.