صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4536

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بوريس جونسون يدفع باتجاه فتح المدارس في سبتمبر

دونالد ترامب يوقّع أوامر تنفيذية مثيرة للجدل

  • 10-08-2020

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن معاودة فتح المدارس في سبتمبر «أولوية قومية»، وضرورة اجتماعية واقتصادية وأخلاقية، مشدداً على أنها ستكون قادرة على استئناف الدراسة بأمان، على الرغم من استمرار تهديد جائحة كورونا.

وجاءت تصريحات جونسون تكراراً لأخرى أطلقها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي نادى الشهر الماضي بإعادة فتح المدارس في الخريف، كما تأتي بعد دراسة حذّرت، في وقت سابق من الشهر، من أن بريطانيا تواجه خطر موجة ثانية من «كوفيد 19»، في الشتاء، ستكون أكبر مرتين من التفشي الأول، إذا فُتحت المدارس دون نظام مطور للفحوص وتتبع الحالات.

وأغلقت المدارس بإنكلترا أبوابها في مارس، خلال عزل وطني عام، مع استثناء أطفال العاملين في مجالات أساسية، وعاودت الفتح في يونيو أمام عدد صغير من التلاميذ.

وكتب جونسون، في صحيفة «ذا ميل أون صنداي»: «الجائحة لم تنته، آخر ما يمكن لأي منا تحمل تبعاته هو أن نصبح متراخين، لكن الآن بعدما أصبحنا نعرف ما يكفي لمعاودة فتح المدارس أمام جميع التلاميذ بأمان، فإن علينا واجباً أخلاقياً أن نفعل ذلك».

وحذّر من أن التكاليف الاقتصادية، التي يتكبدها الآباء غير القادرين على العمل في ظل إغلاق المدارس، تتزايد وأن البلاد تواجه مشكلات كبيرة إذا فوّت الأطفال تعليمهم.


ونقلت صحف أخرى عن جونسون قوله، في اجتماع الخميس، إن المدارس ستكون آخر ما يُغلق أبوابه في أي عمليات إغلاق تأتي في المستقبل، ضمن إجراءات عزل عام محلية.

إلى ذلك، وقّع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس، أوامر تنفيذية تضمنت تجديداً جزئياً لإعانات البطالة لعشرات الملايين من الأميركيين، الذين فقدوا وظائفهم بسبب وباء كورونا، بعدما تخطت البلاد علامة خمسة ملايين حالة إصابة.

وانهارت المفاوضات بين البيت الأبيض وكبار أعضاء الحزب الديمقراطي بالكونغرس، بشأن أفضل السبل لمساعدة الأميركيين على التكيف مع تداعيات الأزمة، التي أودت بحياة أكثر من 160 ألف شخص في أنحاء الولايات الأميركية.

وقال ترامب إن الإجراءات تقضي بمنح 400 دولار إضافية أسبوعياً كإعانات بطالة، وهو مبلغ أقل من 600 دولار أسبوعياً، الذي جرت الموافقة عليه في مطلع الأزمة، مضيفاً: "هذه الأموال التي يحتاجون إليها... إنها تمنحهم حافزاً للعودة إلى العمل".

وقد تواجه بعض الإجراءات تحديات قانونية، على الأرجح، لأن الدستور يمنح الكونغرس سلطة الفصل في إنفاق الأموال الاتحادية. ولاقت تحركات ترامب لانتزاع إجراءات المساعدات من أيدي الكونغرس انتقادات فورية من بعض الديمقراطيين.

وذكر الرئيس الأميركي أيضاً أنه سيعلّق جمع ضرائب المرتبات، مشيراً إلى أن التعليق سيطبق على الأشخاص أصحاب الدخول، التي تقل عن مئة ألف دولار سنوياً.