صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4534

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

روما يصطدم بإشبيلية في «يوروبا ليغ» الـــــيوم

  • 06-08-2020

يخوض إشبيلية حامل الرقم القياسي ببطولة «يوروبا ليغ» مواجهة من العيار الثقيل أمام نظيره روما الإيطالي، اليوم ضمن منافسات الدور ثمن النهائي.

تتجه الأنظار اليوم إلى المواجهة المرتقبة بين روما الإيطالي وإشبيلية الإسباني ضمن منافسات الدور ثمن النهائي من الدوري الأوروبي لكرة القدم "يوروبا ليغ".

وقبل توقف المنافسات في مارس الفائت، أقيمت ست مواجهات من أصل ثماني في ذهاب الدور ثمن النهائي، إذ حال فيروس "كوفيد-19" دون إقامة المواجهات الإيطالية-الإسبانية، إذ كان البلدان من أكثر المتضررين من الجائحة، مما أدى إلى إغلاق الحدود بينهما بالتالي تعذر سفر الفرق.

واتخذ الاتحاد الأوروبي للعبة "يويفا" قراراً في شهر يوليو الفائت بإقامة مباريات الإياب المتبقية من الدور ثمن النهائي في ملاعب الأندية الخاصة بها، باستثناء لقاءي انتر مع خيتافي وروما مع إشبيلية، اللذين سيحسمان بلقاء واحد في ألمانيا بنظام خروج المغلوب بعد مباراة واحدة، على أن تستكمل المنافسات على هذا النحو في مدن كولن ودويسبورغ وغيلسنكيرشن ودوسلدورف الألمانية اعتباراً من الدور ربع النهائي حتى المباراة النهائية المقررة في 21 أغسطس.

في المواجهة التي تستضيفها مدينة دويسبورغ اليوم، ستكون المنافسة على أشدها بين روما وإشبيلية المتوج بلقب المسابقة خمس مرات (رقم قياسي) بينها ثلاث على التوالي بين 2014 و2016، إذ لم يخسر الأخير أي مباراة من أصل 11 خاضها بعد الاستئناف منهياً الموسم في المركز الرابع المؤهل لدوري الأبطال بفارق الأهداف فقط عن أتلتيكو مدريد الثالث.

من جهة أخرى، سيدخل روما بمعنويات عالية بعد فوز في المرحلة الأخيرة من الدوري على يوفنتوس البطل ملحقاً به الخسارة الأولى في عقر داره منذ أبريل 2018، وهو لم يخسر في مبارياته الثماني الأخيرة في الدوري.

وقال باولو فونسيكا المدير الفني لروما: "ستكون مواجهة صعبة أمام إشبيلية، لكن إذا لعبنا بنفس التصميم والعزيمة، فسنتمكن من فرض كلمتنا".

وأنهى روما الموسم المنقضي من الدوري الإيطالي في المركز الخامس، بعد أن حقق أربعة انتصارات متتالية منها انتصاره أمام يوفنتوس البطل 2-1.

ولفرهامبتون يواجه أولمبياكوس


ويدخل ولفرهامبتون الإنكليزي مباراته أمام ضيفه أولمبياكوس بعد تعادل إيجابي 1-1 في اليونان، متطلعاً لوضع خيبة فشل التأهل القاري الموسم المقبل خلفه بعد أن أنهى الموسم سابعاً خلف توتنهام، وفوز أرسنال على تشلسي في نهائي الكأس، إذ ان انتصار الأخير كان سيمنحه بطاقة إلى الدور التمهيدي للمسابقة القارية الرديفة.

لكن فريق "الذئاب" يدرك أن المهمة لن تكون سهلة أمام الفريق الذي أخرج مواطنه أرسنال من الدور الـ32 الذي بلغ نهائي كأس اليونان ويتصدر الدوري بانتظار استئناف أدوار الـ "بلاي أوف".

وفي أبرز المباريات الأخرى، يستضيف باير ليفركوزن الألماني نظيره رينجرز بعد أن أسقطه 3-1 في اسكتلندا وهو مرشح للفوز على أرضه.

ورغم أن باير وصيف دوري أبطال 2002 خرج خاسراً 2-4 في نهائي كأس ألمانيا أمام بايرن ميونيخ، فإنه قدم مستوى واعداً بعد استئناف البوندسليغا محققاً الفوز في خمس مناسبات مقابل ثلاثة تعادلات وهزيمة واحدة ليحتل المركز الخامس.

لكن فريق المدرب الإنكليزي ستيفن جيرارد وصيف بطل اسكتلندا، الذي استأنف السبت الماضي موسم 2021-2022 من الدوري سيحاول الإفادة من غياب عاملي الأرض والجمهور وبلوغ ربع النهائي.

وأعلن ليفركوزن عن غياب لاعبه نديم أميري عن تشكيلة المباراة لأنه يخضع للحجر الصحي بعد أن "احتك بشخص على انفراد مصاب بفيروس كورونا"، مضيفا أنه لم يوجد مع الفريق منذ أسبوع.

وفي حال تأهل باير، سيغيب أميري أيضاً عن مواجهة الدور ربع النهائي التي ستجمع فريقه مع المتأهل من انتر وخيتافي الاثنين المقبل.

وسيكون بازل السويسري مرشحاً لتخطي عقبة ضيفه فرانكفورت الألماني بعد أن تفوق عليه بثلاثية نظيفة ذهاباً، فيما ستكون المواجهة قوية بين كوبنهاغن الدنماركي وباشاك شهير التركي على أرض الأول بعد خسارته بهدف نظيف ذهاباً.