صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4536

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

إنتر ميلان يختبر خـــــــيتافي الليلة في استئناف «يوروبا ليغ»

  • 05-08-2020

تتجه الأنظار الليلة إلى المواجهة التي ستجمع بين إنترميلان وخيتافي، ضمن منافسات ثمن نهائي مسابقة "يوروبا ليغ" لكرة القدم، والتي ستقام من دور واحد.

تُستأنف اليوم منافسات الدوري الأوروبي لكرة القدم "يوروبا ليغ" بعد توقف دام نحو خمسة أشهر بسبب فيروس كورونا، حيث ستكون المواجهة الايطالية الاسبانية بين انتر وخيتافي الابرز في الدور ثمن النهائي.

وقبل توقف المنافسات في مارس الفائت، أقيمت ست مواجهات من أصل ثمان في ذهاب الدور ثمن النهائي، إذ حال الوباء دون إقامة المواجهة الايطالية الاسبانية، حيث كان البلدان من أكثر المتضررين من الجائحة، مما أدى الى إغلاق الحدود بينهما وبالتالي تعذر سفر الفرق.

واتخذ الاتحاد الاوروبي للعبة "يويفا" قرارا في شهر يوليو الفائت بإقامة مباريات الاياب المتبقية من الدور ثمن النهائي في ملاعب الاندية الخاصة بها، باستثناء لقاءي إنتر مع خيتافي، وروما مع اشبيلية (غدا)، اللذين سيحسمان بلقاء واحد في ألمانيا بنظام خروج المغلوب بعد مباراة واحدة، على أن تستكمل المنافسات على هذا النحو في مدن كولن ودويسبورغ وغيلسنكيرشن ودوسلدورف الألمانية اعتبارا من الدور ربع النهائي حتى المباراة النهائية المقررة 21 أغسطس.

وسيكون انتر بطل المسابقة ثلاث مرات آخرها عام 1998، الذي أنهى الموسم وصيفا ليوفنتوس في الدوري الايطالي مرشحا للفوز اليوم في غيلسنكيرشن على حساب خيتافي، بقيادة نجمه البلجيكي روميلو لوكاكو الذي سجل ستة أهداف في "سيري أ" منذ استئناف المنافسات رافعا رصيده الى 29 هدفا في جميع المسابقات هذا الموسم.

وسيحاول فريق المدرب انطونيو كونتي الاستفادة من المستوى السيئ الذي ظهر به خيتافي الفائز على أياكس أمستردام الهولندي في دور الـ32، منذ عودة "الليغا"، محققا فوزا يتيما في 11 مباراة وحاصدا ثماني نقاط ما جعله ينهي الموسم ثامنا ليفشل في التأهل القاري، بعد أن كان رابعا قبل التوقف ومنافسا قويا على أحد مراكز دوري الابطال.

ويعد إنتر ميلان المرشح الأوفر حظا للفوز في مواجهة خيتافي، وقد تحدث المهاجم المخضرم للفريق الإسباني خورخي مولينا، بشكل واقعي بشأن المهمة التي تنتظر الفريق.

وقال مولينا في تصريحات لصحيفة "آس" الإسبانية: "لديهم فريق رائع، لديهم واحد من أقوى الفرق في أوروبا، في الخط الأمامي ليس لديهم فقط لاوتارو (مارتينيز)، وإنما هم يتمتعون بقدرات هائلة".

نزهة لمان يونايتد


ويخوض مانشستر يونايتد بطل المسابقة عام 2017 مواجهة سهلة على ملعب "أولد ترافورد" الليلة امام مضيفه لاسك النموسي بعد أن اكتسحه بخماسية نظيفة ذهابا في عقر داره.

ورغم خسارته في الدور نصف النهائي من كأس انكلترا أمام تشلسي، إلا أن فريق "الشياطين الحمر" قدم مستويات كبيرة في الدوري لاسيما منذ وصول البرتغالي برونو فيرنانديز من سبورتنيغ في يناير الفائت، إذ لم يخسر أيا من مبارياته الاربع عشرة الاخيرة في الدوري بما فيها تسع بعد الاستئناف.

وأنهى يونايتد الموسم في المركز الثالث على حساب تشلسي وليستر بعد أن كان خامسا عند توقف المنافسات.

وقال فيرنانديز الذي انضم إلى صفوف مانشستر يونايتد في يناير الماضي: "الآن ينصب تركيزنا على الدوري الأوروبي، حيث إنها بطولة جيدة ونرغب في التتويج بها".

وأضاف: "جئت إلى مانشستر من أجل الفوز بالألقاب، نحن بحاجة إلى خوض كل مباراة بهدف الفوز، وإذا خضنا الدوري الأوروبي وفزنا بكل مباراة، فسنتوج باللقب".

شاختار يواجه فولفسبورغ

وبعد أن تفوق عليه 2-1 في المانيا ذهابا، يدخل شاختار دونيتسك بطل اوكرانيا الى مباراة حذرة امام ضيفه فولفسبورغ الذي قدم نتائج لا بأس بها بعد الاستئناف إذ فاز بأربع مباريات وتعادل مثلها مقابل هزيمة وحيدة كانت امام بايرن ميونيخ في المباراة الاخيرة.

بينما ستكون المواجهة قوية بين كوبنهاغن الدنماركي وباشاك شهير التركي على ارض الاول بعد خسارته بهدف نظيف ذهابا.