صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4494

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الملكي ينتزع الصدارة من برشلونة بفارق المواجهات المباشرة

  • 23-06-2020

لم يفرط ريال مدريد في فرصة اقتناص صدارة "الليغا" من غريمه التقليدي برشلونة بعد أن عاد بانتصار ثمين وصعب من عقر دار مضيفه ريال سوسييداد أمس الأول في ختام الجولة الـ 30 من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

انتزع ريال مدريد صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم بفارق المواجهات المباشرة عن غريمه التقليدي برشلونة، بفوزه خارج ملعبه على ريال سوسييداد 2-1 في ختام المرحلة الثلاثين أمس الأول.

وتساوى ريال وبرشلونة نقاطاً برصيد 65 نقطة، لكن الأول يتفوق بفارق المواجهات المباشرة إذ تغلب على منافسه 2-صفر في الأول من مارس إياباً بعد أن تعادلا ذهاباً سلباً في 18 ديسمبر 2019.

وكان برشلونة اكتفى بنقطة واحدة من مباراته ضد إشبيلية في افتتاح المرحلة يوم الجمعة الماضي.

وقرر مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان إشراك صانع الألعاب الكولومبي خاميس رودريغيز أساسياً للمرة الأولى منذ أكتوبر الماضي.

والتقى الفريقان مرتين هذا الموسم، ففاز ريال مدريد ذهاباً في الدوري 3-1، لكن ريال سوسييداد ثأر منه في مسابقة الكأس بفوزه عليه 4-3 في ربع النهائي في طريقه إلى المباراة النهائية.

ولم يفز ريال سوسييداد منذ استئناف الدوري، إذ تعادل مع أوساسونا 1-1 وخسر أمام ألافيس صفر-2. أما ريال مدريد فحقق فوزه الثالث توالياً بعد انتصاريه على ايبار 3-1 وعلى فالنسيا 3-صفر.

ولم تسجل أي فرصة خطيرة على باب المرميين في مطلع المباراة إلى أن سدد الفرنسي كريم بنزيمة كرة قوية تصدى لها حارس سوسييداد أليكس ريميرو (36).

وقام البرازيلي فينيسيوس جونيور بمجهود فردي رائع من خلال تخطيه مدافعين لسوسييداد داخل المنطقة وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس (43).

ركلة جزاء للريال

واحتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة ريال مدريد إثر إعاقة فينيسيوس داخل المنطقة من قبل دييغو يورنتي انبرى لها قائد الفريق سيرخيو راموس مسجلاً هدفه السابع هذا الموسم. ولم يهدر فريق العاصمة الإسبانية أياً من ركلات الجزاء الـ17 الأخيرة التي احتسبت له في الدوري المحلي.

وحطم راموس الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف المسجل باسم مدافع والذي كان بحوزة الهولندي رونالدو كومان مدافع برشلونة السابق ومدرب منتخب هولندا حالياً، بتسجيله هدفه الـ68 في مسيرته.

وأصيب راموس بعد الهدف مباشرة وتلقى العلاج وعاد إلى أرضية الملعب لكنه سرعان ما خرج ليحل بدلاً منه البرازيلي ادير ميليتاو.

ودخل البلجيكي عدنان يانوزاي بديلاً منتصف الشوط الثاني ونجح في تسجيل هدف لكن الحكم ألغاه بداعي تسلل أحد زملائه الذي حجب الرؤية عن الحارس البلجيكي تيبو كورتوا (67).

بنزيمة يحرز الثاني


وسرعان ما قضى بنزيمة على آمال سوسييداد بالعودة في المباراة بعد أن سيطر على الكرة داخل المنطقة وسدد كرة زاحفة خادعة داخل الشباك (71).

ورفع بنزيمة رصيده إلى 17 هدفاً هذا الموسم متخلفاً بفارق 4 أهداف عن نجم برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي متصدر ترتيب الهدافين.

ورد سوسييداد بهدف تقليص الفارق عندما وصلت الكرة داخل المنطقة إلى ميكل ميرينو فسيطر عليها قبل أن يطلقها بيسراه في سقف الشبكة (83).

سلتا فيغو يكتسح ألافيس

واكتسح سلتا فيغو ضيفه ألافيس بسداسية نظيفة. وتناوب على تسجيل أهداف المباراة كل من الكولومبي جايسون موريو (14)، وإياغو اسباس (20 من ركلة جزاء)، والبرازيلي رافينيا (40 و41)، ونوليتو (78 من ركلة جزاء)، وساني مينا (86).

وهو الفوز الأول لصاحب الأرض منذ عودة منافسات "الليغا" إذ خسر أمام ضيف فياريال صفر-1، وتعادل سلباً مع مضيفه بلد الوليد، في المقابل خسر ألافيس أمام صاحب الأرض إسبانيول صفر-2 وفاز على ريال سوسييداد بالنتيجة نفسها.

وابتعد سلتا فيغو الذي دخل المباراة مهددا بالهبوط إلى الدرجة الثانية عن منطقة الخطر ببلوغه النقطة الثلاثين وأصبح في المركز السادس عشر، في حين تجمد رصيد ألافيس عند 35 نقطة في المركز الثالث عشر.

وتغلب فالنسيا على ضيفه أوساسونا بهدفين نظيفين ليقترب من المراكز المؤهلة إلى الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).

وافتتح المهاجم البرتغالي غونسالو غيديش التسجيل بعد مرور 12 دقيقة قبل أن يضيف رودريغو الثاني (35) علماً أن الأخير سجل هدفاً بعد مرور ثلاث دقائق لكنه ألغي.

وكان فالنسيا شارك هذا الموسم في دوري أبطال أوروبا وخرج على يد اتالانتا الإيطالي في ثمن النهائي.

ورفع فالنسيا رصيده إلى 46 نقطة متخلفاً بفارق نقطة واحدة عن كل من ريال سوسييداد وفياريال.

البلوغرانا يستقبل بلباو اليوم

عندما تنطلق منافسات المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم، سيسعى برشلونة (البلوغرانا) إلى تجاوز كبوته في المرحلة الماضية أملا في استعادة انفراده بالصدارة من جديد، عندما يلتقي أتلتيك بيلباو مساء اليوم.

ويتطلع برشلونة إلى العودة لطريق الانتصارات على حساب بيلباو، الذي يدربه المدير الفني جايزكا جاريتانو، علما أنه سيفتقد جهود لاعب خط الوسط الهولندي فرينكي دي يونغ الذي يعاني إصابة في ربلة الساق (عضلة السمانة)، ويتوقع غيابه مدة أسبوعين، وبالتالي لن يشارك على الأرجح في 4 مباريات للفريق.

أما جيرارد بيكيه فقد أكد صعوبة المنافسة وقال عقب التعادل مع اشبيلية: "أعتقد أن التتويج بالدوري سيكون صعبا جدا، بعدما شاهدت كيف سارت الأمور في الجولتين السابقتين (بعد استئناف المنافسات مع نهاية فترة التوقف بسبب جائحة كورونا)".