صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4499

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

برشلونة يهزم «عناد» ليغانيس ويعزز صدارته

  • 18-06-2020

عزز فريق برشلونة تصدره للدوري الإسباني لكرة القدم، عقب فوزه على فريق ليغانيس العنيد 2-صفر أمس الأول، في الجولة التاسعة والعشرين من الدوري.

حقق برشلونة فوزه الثاني تواليا منذ استئناف الدوري المحلي، ليبتعد بفارق 5 نقاط مؤقتا في الصدارة عن ريال مدريد، بفوزه على ليغانيس صاحب المركز الاخير 2-صفر، أمام مدرجات فارغة لملعب كامب نو، في المرحلة التاسعة والعشرين من بطولة اسبانيا لكرة القدم، أمس الأول.

وسجل انسو فاتي (42)، والأرجنتيني ليونيل ميسي (69 من ركلة جزاء) الهدفين، ورفع برشلونة رصيده الى 64 نقطة، مقابل 59 لريال مدريد، الذي يخوض مباراته في هذه المرحلة على ملعبه ضد فالنسيا اليوم.

ونظرا للبرنامج المضغوط في اسبانيا، حيث يجب على كل فريق خوض 11 مباراة في 37 يوما، اي مباراة كل 3 ايام، أجرى مدرب برشلونة كيكي سيتيين 5 تبديلات على التشكيلة التي تغلبت على مايوركا برباعية نظيفة لدى استئناف الدوري نهاية الاسبوع الماضي، ابرزها للاعبي خط الوسط الكرواتي ايفان راكيتيتش والبرازيلي ارتور، بدلا من الهولندي فرانكي دي يونغ والتشيلي ارتورو فيدال.

في المقابل، شارك اساسيا المهاجم الشاب انسو فاتي (17 عاما) الذي ذكرت صحيفة "ذي تايمز" الانكليزية أن فريقه رفض عرضا خياليا من مانشستر يونايتد للتنازل عن خدماته مقابل 150 مليون يورو، وسيطر برشلونة بخجل على مجريات اللعب في مطلع المباراة، لكن منافسه المتواضع كان الاخطر.

وأنقذ الفرنسي كليمان لانغليه مرماه من هدف اكيد، عندما شتت الكرة قبل ان تجتاز خط المرمى، إثر تسديدة لميغيل انخل غيريرو (12)، ثم ناب القائم عن الحارس الالماني مارك اندريه تير شتيغن في إبعاد تسديدة غيريو الزاحفة (13).

ونجح برشلونة في افتتاح التسجيل إثر توغل لظهيره الايسر البرازيلي جونيور فيربو الذي لعب بدلا من دافيد الابا الموقوف، ومرر كرة باتجاه فاتي ليسدد الاخير كرة زاحفة انتهت في الزاوية البعيدة قبل نهاية الشوط الاول بثلاث دقائق.

وترك فاتي مكانه للمهاجم الاوروغوياني المخضرم لويس سواريز العائد الى الملاعب بعد خضوعه لعملية جراحية في ركبته في مطلع العام الحالي، وسجل الفرنسي انطوان غريزمان الهدف الثاني بعد تمريرة عرضية من البرتغالي نلسون سيميدو، لكن الحكم الغاه بداعي تسلل الاخير إثر اللجوء الى تقنية المساعدة بالفيديو (64).

ركلة جزاء لميسي

وبعدها بثلاث دقائق، احتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة الفريق الكتالوني، إثر عرقلة ميسي داخل المنطقة، فانبرى لها بنفسه مانحا التقدم 2-صفر لفريقه (69)، وعزز ميسي صدارته لترتيب الهدافين برصيد 21 هدفا متقدما بفارق كبير عن منافسه الرئيسي الفرنسي كريم بنزيمة (ريال مدريد).

وكان ميسي سجل هدفا وساهم في تمريرتين حاسمتين في مرمى مايوركا نهاية الاسبوع. والمواجهة هي الثالثة بين الفريقين هذا الموسم، وقد تغلب الفريق الكتالوني على منافسه بصعوبة 2-1 ذهابا في الدوري، قبل ان يكتسحه بخماسية نظيفة في مسابقة الكأس.

تعادل خيتافي وإسبانيول


في المقابل، فشل خيتافي في الصعود الى المركز الرابع مؤقتا، بسقوطه في فخ التعادل السلبي مع ضيفه اسبانيول الذي لعب 73 دقيقة بعشرة لاعبين إثر طرد احد لاعبيه.

وبقي خيتافي خامسا برصيد 47 نقطة متساويا في النقاط مع ريال سوسييداد الرابع الذي يحل ضيفا على الافيس اليوم. ولم يحقق خيتافي الفوز سوى مرة واحدة في آخر 6 مباريات في الدوري.

وتلقى اسبانيول ضربة قوية في الدقيقة 17، عندما طرد له الحكم لاعبه الكولومبي برناردو اسبينوزا بالبطاقة الحمراء مباشرة بعد توجيهه كوعا باتجاه الاوروغوياني داميان سواريز اثر لعبة مشتركة بعد تنفيذ ركلة ركنية.

وأنقذ حارس مرمى اسبانيول دييغو لوبيز مرماه من هدف أكيد في الوقت بدل الضائع، عندما تصدى لمحاولة أنخل رودريغيز ثم تدخل المدافع ديفيد لوبيز لتشتيت كرة مارك كوكوريلا قبل ان تجتاز خط المرمى.

وحقق فياريال فوزا صعبا على ريال مايوركا بهدف سجله الكولومبي كارلوس باكا في الدقيقة 16.

«الملكي» يواجه فالنسيا

يخوض ريال مدريد، صاحب المركز الثاني، مباراته في المرحلة التاسعة والعشرين مساء اليوم أمام فالنسيا صاحب المركز السابع.

واستأنف ريال مدريد مشواره في الدوري بالفوز على إيبار 3-1 الأحد على ملعب الفريدو دي ستيفانو، ورغم الفوز، أبدى الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد تذمّره إزاء تراجع أداء الفريق خلال الشوط الثاني.

وأعلن النادي الملكي الإسباني، أمس الأول، إصابة جناحه لوكاس فاسكيز في كعب القدم اليمنى، ليتأكد غيابه عن المباراة امام فالنسيا.

وخضع فاسكيز للفحص الطبي لتتأكد إصابته في كعب القدم اليمنى خلال المباراة أمام إيبار الأحد.

أما فالنسيا، فقد أهدر نقطتين لدى استئناف مشواره في المسابقة، عندما تعادل على ملعبه مع ليفانتي 1-1 يوم الجمعة الماضي.

ورغم تراجع فرص فالنسيا في حسم المشاركة بدوري أبطال أوروبا، قال ألبرت سيلاديس المدير الفني للفريق: "بعض اللاعبين تحدثوا بشأن هدف المشاركة في دوري الأبطال، لكنني أرى أنه يجب التركيز في كل مباراة على حدة. أرغب في التركيز الآن على المباراة (أمام ريال مدريد)".