صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4493

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الأمير تشارلز يغادر الحجر الصحي بعد إصابته بكورونا

  • 30-03-2020 | 21:40
  • المصدر
  • AFP

خرج الأمير تشارلز، وريث العرش البريطاني المصاب بفيروس كورونا المستجدّ، من الحجر الصحي وهو "بحال جيدة"، وفق ما أعلن مكتبه الإعلامي.

وأفادت دارة كلارنس هاوس الملكية، مكتب النجل الأكبر للملكة إليزابيث الثانية، في بيان "بعد استشارة الأطباء، لم يعد أمير ويلز في العزل".

وأضافت أنه "بحال جيدة" مشيرة إلى أن الأمير البالغ 71 عاماً وُضع في الحجر الصحي لمدة سبعة أيام تطبيقاً لتوصيات الحكومة البريطانية.

وأمير ويلز موجود حالياً في اسكتلندا مع زوجته كاميلا "التي أجري لها الفحص لكنها ليست مصابة"، وفق دارة كلارنس هاوس.

وسجّلت بريطانيا رسمياً 22141 إصابة بفيروس كورونا المستجدّ بينها 1408 وفيات، وفق الأرقام الأخيرة الصادرة الاثنين عن السلطات الصحية.

وطلبت الحكومة البريطانية من كل الأشخاص المسنّين الذين تتجاوز أعمارهم سبعين عاماً البقاء في المنازل لمدة 12 أسبوعاً.


وتولى الأمير تشارلز في السنوات الأخيرة جزءاً من مسؤوليات والدته وبات يمثلها أثناء الزيارات إلى الخارج.

وانتقلت الملكة إليزابيث الثانية (93 عاما) مع زوجها الأمير فيليب (98 عاما) إلى قصر ويندسور، على بعد حوالى أربعين كيلومتراً غرب لندن، في التاسع عشر من مارس.

والتقت ابنها للمرة الأخيرة في 12 مارس ورئيس الوزراء بوريس جونسون الذي ثبُتت إصابته، في 11 مارس.

ويخضع رئيس الحكومة الذي ظهرت عليه أعراض طفيفة، للحجر الصحي في 11 داونينغ ستريت. وصرّح متحدث باسم رئاسة الحكومة أن جونسون "قادر على القيام بكل ما يتوجب عليه فعله لإدارة الاستجابة (لأزمة) كورونا المستجدّ".

وبحسب المصدر نفسه، فإن مستشاره المقرّب دومينيك كامينغز عزل نفسه أيضاً بعدما ظهرت عليه عوارض نهاية الأسبوع الفائت لكنه لم يخضع للفحص.

من جهته، أعلن وزير الصحة البريطاني مات هانكوك أنه مصاب بالفيروس الجمعة ويعمل من منزله.