صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4499

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

تخصيص 50 ألف م2 لـ «الإطارات التالفة» جنوب ميناء عبدالله

«البلدي» وافق على أكاديمية لتقنية السيارات في «الشويخ» وخزان لتجميع الأمطار بـ «مبارك الكبير»

شهدت جلسة المجلس البلدي أمس اتخاذ حزمة من القرارات، أبرزها تخصيص موقع بمساحة 50 ألف متر مربع لتجميع الإطارات التالفة جنوب ميناء عبدالله، وترخيص أكاديمية لتقنية السيارات في منطقة الشويخ.

وعقد "البلدي" اجتماعه أمس برئاسة أسامة العتيبي، ووافق على تعديل الفقرة الأولى من القرار الوزاري المتعلق بإصدار لائحة الإعلانات من حيث الموافقة على بعض الاشتراطات بأن تكون اللغة العربية هي لغة الإعلان، وعنوانه الأبرز والرئيسي هو الاسم التجاري أو العلامة التجارية المتعارف عليها بين الناس، كما يجب أن تضاف الى الإعلان ترجمة مطابقة باللغة الإنكليزية، وعلامات ووكالات تجارية شريطة موافقة مالكي العلامات والوكالات التجارية. ووافق المجلس على طلب الهيئة العامة للصناعة بشأن ترخيص نشاط مستوصف طبي أهلي في مجمع الأفنيوز في منطقة الري. كما وافق على طلب نقل فرع الخضراوات والفاكهة لجمعية القادسية التعاونية من الموقع الحالي بالمبنى الجديد في مركز الضاحية قطعة 5 الدور الأرضي إلى موقع مبنى الإدارة العامة والمخازن الدور الأرضي، واستبدال الموقع السابق بنشاط مخازن ومكاتب إدارية ولوازم عائلية. كما وافق المجلس على طلب تعديل قراره الخاص بمبنى مواقف السيارات متعدد الأدوار المخصص لمصلحة ديوان المحاسبة بمنطقة الشويخ الإدارية، إضافة إلى موافقته على التعديل على طلب وزارة الشؤون الاجتماعية تغيير تخصيص المخازن العامة، وغرف التبريد والمكاتب، وضمها للسوق المركزي الكائن بمركز ضاحية منطقة العديلية، وعلى اقتراح إنشاء جسر مشاة مكيف بالدائري الثاني شارع خالد المرزوق يربط بين منطقة الشامية قطعة 8 وكيفان قطعة 2.

خزان للأمطار

وأقر المجلس إنشاء مصليات صغيرة للرجال والنساء في محطات الوقود على طرق السفر السريعة، فضلاً عن موافقته على طلب تخصيص موقع خزان لتجميع مياه الأمطار بمساحة 7 آلاف و800 متر مربع في منطقة صباح السالم قطعة 3 في محافظة مبارك الكبير، ووافق أيضاً على طلب الهيئة العامة للصناعة تخصيص الموقع المجاور لموقع مبنى وحدة الحماية من الكوارث ووحدة التحكم بالمناطق الصناعية لإدارة الأنظمة الشبكية الالكترونية.


وأبدى المجلس موافقته على طلب وزارة الشؤون نقل تبعية الأرض المخصصة لمبنى إدارة الـتأهيل المهني للمعاقين في منطقة جنوب الصباحية إلى الهيئة العامة للقوى العاملة، ليصبح مركز إيواء للعمالة الوافدة، في حين رفض المجلس التعديلات بقصر المقاهي الملحقة بالمطاعم على تقديم المشروبات دون الشيشة.

تباينات مواقف حول «التشوينات»

تطرقت جلسة "البلدي" إلى بعض الاختلافات بين أعضاء المجلس والجهاز التنفيذي فيما يتعلق بمساحات التشوينات، إذ طالب اعضاء "البلدي" بتحديد آلية للمساحات، فضلاً عن الاسراع في الانتهاء من لائحة التشوينات.

وقال العضو عبدالسلام الرندي، على الجهاز أن يتحرك حول اللوائح المختصة بالتشوينات، مؤكداً حرص المجلس على تطبيق اللوائح والاشتراطات مع رفض الطلبات غير المكتملة.

وتطرق الرندي الى إشكالية في تزوير بعض معاملات التشوين التي على اثرها تم تحويل مدير ادارة في البلدية الى النيابة، وصدور حكم قضائي بغرامة 900 مليون دينار، وحكم بالسجن، مما يبين أن هناك خللاً في إدارة هذا الملف.