صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4353

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مجلس إدارة العربي يرفض تمكين «الانتقالية» من ممارسة عملها

رئيس اللجنة الخماسية يثبت حالة في مخفر القادسية

سجل الدريع حالة في مخفر القادسية، لمنعه وأعضاء اللجنة الانتقالية من تسلم مقر النادي من مجلس الإدارة الحالي بقيادة عبدالعزيز عاشور.

منعت إدارة النادي العربي الحالية، بقيادة عبدالعزيز عاشور، رئيس اللجنة الخماسية بدر الدريع، وأعضاء اللجنة الانتقالية المكلفين من قبل الجمعية العمومية بالنادي العربي لإدارة شؤون القلعة الخضراء من تسلم مقر النادي، حيث تم منعهم من دخوله لممارسة مهام التسلم والتسليم.

وكانت عمومية غير عادية لمجلس إدارة العربي، عقدت في مدرسة "اقرأ" بجليب الشيوخ قد كلفت الدريع، وحسن جابر، ومنصور جمال، ومحمد بن حيدر، وعيسى الكندري، تسلم مهام النادي، على أن تتم الدعوة إلى انتخابات مبكرة خلال 90 يوماً.

وحضر إلى مقر العربي، مساء أمس، رئيس اللجنة الانتقالية بدر الدريع، ونائب الرئيس منصور جمال، وأمين الصندوق حسن جابر، وعضو اللجنة عيسى الكندري، طالبين مقابلة رئيس واعضاء مجلس الإدارة لتزويدهم بكتاب تمكين اللجنة الانتقالية.

وواجه الدريع واللجنة الانتقالية تعنتا كبيرا من العاملين في العربي، وتم منعهم من دخول النادي، بحجة أن العمومية التي عقدوها في الجليب، والتي حققت النصاب المطلوب، غير شرعية، الأمر الذي حدا بالدريع ولجنته تقديم بلاغ إثبات حالة في مخفر القادسية.


وقال الدريع إن مجلس ادارة العربي رفض مقابلة "الانتقالية"، وشرع في عدم تمكينها من الدخول عن طريق موظفي النادي.

وشدد على أن الجمعية العمومية صاحبة الحق ولها الكلمة العليا في أي هيئة رياضية، مؤكدا أنه مع أعضاء "الانتقالية" سيبدأون في اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة.

واعتبر الدريع أن ما قامت به إدارة العربي خرق صريح للنظام الأساسي، وانتهاك لحقوق الجمعية العمومية بالقلعة الخضراء.

ولم يكتف بعض العاملين في العربي من منع اللجنة الانتقالية من الدخول بل تطاول رئيس المركز الإعلامي في العربي على الإعلاميين ومنعهم من تغطية الأحداث، في حادثة تعتبر شاذة ولا تمثل العاملين في المراكز الإعلامية في أنديتنا المحلية، كما تعرض محرر جريدة "الجريدة"، للدفع المتعمد من قبل رئيس المركز حسين عاشور، ووصف الأخير رجال الصحافة بافتعال الأحداث.