صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4539

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الفرق المسرحية ترفض الحملة الشرسة من الانتهازيين

أصدرت بياناً ومناشدة لسمو رئيس الوزراء على خلفية ما شهده مهرجان المسرح

أصدرت الفرق المسرحية الأهلية الأربع بياناً ومناشدة لسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد لوأد الفتنة وإيضاح الحقائق وتذليل بعض المعوقات التي تعترض انطلاق الحركة المسرحية الكويتية.

انتفضت الفرق المسرحية الأهلية الأربع دفاعا عن حرية التعبير، ورفضا لما واكب مهرجان الكويت المسرحي الـ20 من أحداث اعتبرتها الفرق، في بيان صحافي، حملة شرسة من بعض الانتهازيين، بهدف زرع أسباب الانشقاق والشك فيما يقدم من أعمال فنية إبداعية.

وناشد رؤساء الفرق الأهلية، المسرح الكويتي ممثلا في الفنان أحمد السلمان، والمسرح العربي في المخرج أحمد فؤاد الشطي، والمسرح الشعبي في د. نبيل الفيلكاوي، ومسرح الخليج العربي في الفنان ميثم بدر، رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد مقابلته، سعيا إلى وأد الفتنة، على حد وصفهم.

وتأتي هذه الخطوة من رؤساء الفرق الأربع بسبب ما شهده مهرجان الكويت المسرحي الـ20 من أحداث تتعلق بحجب الجائزة الكبرى، الأمر الذي ربطه البعض بما طال مسرحية "هاديس" من اتهامات بمخالفة العادات والتقاليد.

ورغم دفاع المسرحيين عن "هاديس" فإن وزير الإعلام محمد الجبري أصدر قرارا بتشكيل لجنة تحقيق في العمل، وخلصت اللجنة إلى وجود مخالفات ترتبت عليها إحالة بعض قيادات المجلس الوطني، ومنهم الأمين العام المساعد لقطاع الفنون د. بدر الدويش، ومدير المهرجان فالح المطيري إلى التحقيق.


ونص بيان الفرق المسرحية الأهلية على: "نستنكر نحن رؤساء مجالس إدارات الفرق المسرحية الأهلية الأربعة (فرقة المسرح الشعبي – فرقة المسرح العربي - فرقة مسرح الخليج العربي – فرقة المسرح الكويتي) الحملة الشرسة والممنهجة من قبل بعض الانتهازيين الذين يهدفون في الأساس إلى الإضرار بأداء الجهازين الحكومي والشعبي في آن، وزرع أسباب الانشقاق والشك فيما يقدم من أعمال فنية إبداعية والنيل من الإنجازات التي تحققت".

وأضاف: "ظهر هذا جليا في فعاليات مهرجان الكويت المسرحي في دورته الـ20، التي أقيمت خلال الفـترة 10 – 18 ديسمبر 2019، تلك التظاهرة المسرحية التي تضيء الخريطة الثقافية والفنية، وتعكس المشهد الثقافي المشرف لدولة الكويت على المستوى الإقليمي والدولي، حيث أراد البعض بقصد أو بدون قصد الإساءة إلى الصورة الحضارية التي نحرص على بهائها جميعا مسؤولين ومثقفين وفنانين".

وتابع: "بناء عليه نناشد سمو الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء الموقر التشرف بمقابلة سموه في أقرب وقت ممكن لوأد الفتنة وإيضاح الحقائق وتذليل بعض المعوقات التي تعترض انطلاق الحركة المسرحية الكويتية والاستنارة بتوجيهات سموه لاستكمال مسيرة الخير والبناء الحضاري لبلدنا الحبيب، في ظل الرعاية الكريمة لحضرة صاحب السمو أميرنا المفدى وسمو ولي عهده الأمين".

واستطرد: "كان وزير الإعلام أصدر قررا بإحالة كل من الأمين المساعد لقطاع الفنون بالمجلس الوطني للثقافة الدكتور بدر الدويش ومدير مهرجان الكويت المسرحي بدورته الـ20 فالح المطيري وأعضاء اللجنة العليا للمهرجان (من غير القياديين) للتحقيق، وذلك بناء على تقرير لجنة التحقيق المشكلة في مسرحية هاديس".

رؤساء الفرق أكدوا أن مهرجان المسرح يضيء الخريطة الثقافية والفنية

ناشدوا رئيس الوزراء مقابلته لإيضاح الحقائق وتذليل العقبات