صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4334

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الكهرباء»: إيصال التيار لقسائم في «غرب عبدالله المبارك»

العتيبي: توفير 19 ألف ميغاواط حالياً لمواكبة خطط التنمية

أطلقت وزارة الكهرباء والماء خدمة التيار إلى منطقة غرب عبدالله المبارك، داعية أصحاب القسائم إلى استكمال معاملاتهم لإيصال الكهرباء إلى قسائمهم، وفقاً للمخطط المعلن عنه.

هنأ الوكيل المساعد لشبكات التوزيع الكهربائية في وزارة الكهرباء والماء م. مطلق العتيبي، أهالي منطقة غرب عبدالله المبارك بإطلاق التيار الكهربائي في أول محطة بالمنطقة، التي تعد باكورة إطلاق التيار في المنطقة بشكل كامل خلال الأشهر القليلة القادمة.

وقال العتيبي، في تصريح صباح أمس، إن إنتاج وزارة الكهرباء والماء من الطاقة يصل إلى 19 ألف ميغاواط، في حين أن الاستهلاك يبلغ 14 ألفا، مشددا على أن الوزارة حريصة على مواكبة مشاريع التنمية والتعمير في البلاد، وداعيا إلى أهمية أن يتلزم الجميع بترشيد الاستهلاك.

وأوضح أن إطلاق التيار بالمنطقة لبعض القسائم الواقعة في القطع (1 & 7) يأتي تماشياً مع خطة الدولة في توفير الرعاية السكنية، وتنفيذا لتعليمات وزير الكهرباء والماء وزير النفط خالد الفاضل، وتوصيات وكيل الوزارة، م. محمد بوشهري.

تنسيق مع «الرعاية السكنية»

أكد العتيبي أن هناك تنسيقا مع المؤسسة العامة للرعاية السكنية من خلال المهندس المقيم في منطقة غرب عبدالله المبارك، ويتبع المؤسسة، إضافة إلى مهندسي الوزارة في طوارئ المنطقة، إضافة إلى إدارة تخطيط البرامج.

وقال، لم نأت اليوم لتشغيل تلك المحطة، إلا بعد أن تسلّمنا منهم كتابا بأن الشبكة «ضغط متوسط ومنخفض» جاهزة، والمحولات تم تركيبها وتجهيزها من المقاول، وتم فحصها، لافتا إلى أن الوزارة قبل إطلاق التيار قامت كذلك بفحص المحطة للتأكد من سلامتها قبل تشغيلها.

3 مراحل

وأكد العتيبي أن الانتهاء من إطلاق التيار الكهربائي في محطات غرب عبدالله المبارك خلال شهر أغسطس 2020، لافتا إلى أن ذلك سيتم على 3 مراحل، الأولى بدأت أمس وتستغرق شهرين، والمرحلة الثانية ستبدأ مع بداية مارس لشهرين، ومن بعدها المرحلة الثالثة التي ستبدأ في شهر يوليو وتستغرق شهرين.


وأشار إلى أن المرحلة الأولى تشمل تغذية 1500 قسيمة، بحمل أقصى 100 كيلوواط لكل قسيمة، بإجمالي 154 ميغاواط بكامل طاقة تلك المنازل، إضافة إلى المواقع الخدماتية مثل الجمعيات وغيرها، إلا أن الحمل الفعلي لن يكون بهذا الكم، داعيا المكاتب الهندسية إلى الالتزام بتوصيات وزارة الكهرباء والماء بألا تتعدى أحمال القسائم الـ 100 كيلووات، كي لا يتكلف المواطن تكاليف أحمالا عالية.

وبيّن أن المنطقة تشمل 5200 قسيمة سيتم تغذيتها على المراحل الثلاث بالكهرباء، بإجمالي يقارب 550 ميغاواط لكامل المنطقة، مبينا أن هذا الحمل نطلق عليه "الحمل المخطط له"، لكن الفعلي مع التزام الناس بالأجهزة ذات الكفاءة العالية، مع الترشيد، لن نصل إلى ربع هذا الإجمالي من الطاقة.

الانتهاء من تجهيز البنية التحتية للقطعتين «1و7»

ذكر العتيبي أنه تم الانتهاء من تجهيز البنية التحتية للقطعة رقم 1 وعددها 383 قسيمة، وتبدأ من 315 إلى 697، وقطعة رقم 7 وعددها 461 قسيمة، تبدأ من 1 إلى 249، ومن 345 إلى 413، ومن 427 إلى 569.

وأهاب بالمواطنين من أصحاب السكن الخاص منطقة غرب عبدالله المبارك في هذه القسائم إلى ضرورة التقديم أو استكمال الإجراءات عن طريق الموقع الإلكتروني الخاص بوزارة الكهرباء والماء اعتبارا من 15/ 12/ 2019، وذلك لاستكمال إجراءات إيصال خدمة التيار الكهربائي لمنازلهم.

المحطة الأولى

وأشار إلى أن المحطة الأولى التي تم افتتاحها تغذي قرابة 50 قسيمة في المنطقة مع الخدمات المرافقة لتلك القسائم بالطاقة لكهربائية، لافتا إلى أنه بعد تلك المنطقة سيتم تغذية منطقة المطلاع السكنية بالطاقة الكهربائية، وهناك مراحل في منطقة جابر الأحمد خاصة بالعمارات السكنية، وخلال العام المقبل سنشغل 40 محطة ثانوية بجابر الأحمد، إضافة إلى تشغيل المحطات في منطقة جنوب عبدالله المبارك، وفق الجدول الزمني للإنشاءات في المنطقة.

ودعا العتيبي المواطنين أصحاب القسائم إلى استخدام أجهزة تكييف ذات كفاءة عالية، وذلك لسلامة العقار وأهله، مناشدا إياهم إجراء صيانة دورية كل 6 أشهر على الأقل للقواطع الكهربائية، والفيوزات داخل المنزل.