صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4296

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

فيديو صادم.. اعتداء وحشي على محجبة حامل في أستراليا

  • 22-11-2019 | 13:17

رصدت كاميرا مراقبة لحظات اعتدى فيها رجل بقسوة على امرأة محجبة أثناء جلوسه في مقهى بمدينة سيدني الأسترالية، في حادث اعتبرته مؤسسة إسلامية أسترالية ضمن «كراهية الإسلام».

وأظهرت تسجيلات الكاميرا رجلاً يقترب من طاولة حيث كانت تجلس 3 نساء يرتدين الحجاب في المقهى.

ومن دون وقوع أي استفزاز واضح، شوهد ستيب لوزينا البالغ من العمر 43 عاماً وهو ينقض على الطاولة لمهاجمة رنا الأسمر البالغة 31 عاماً، والتي أفادت الشرطة أنها حامل في أسبوعها الـ38.

وبعدما لكمها مرات عدة، سقطت المرأة أرضاً وداس عليها، قبل أن يبعده أشخاص في المكان.

ونشرت صحيفة The Daily Telegraph الأسترالية، مقابلة أمس مع رنا الأسمر، التي يبدو أنها مهاجرة في أستراليا من لبنان، أو غيره من بلاد الشام، أو مصر أيضاً، كما قابلت الصحيفة زوجها الذي ذكر ما علمه من زوجته، وهو أن لوزينا الذي يبدو من اسمه بأنه من أصل كرواتي، رفع أصبعه «التهديدي» بوجه رنا الأسمر حين اقترب يحدثها، وقال لها: «مسلمون اغتصبوا والدتي» ثم انقضّ يذيقها ما أمكنه من ضرب وركل عليها بكل قواه.

وأفادت الشرطة الأسترالية بأنه تم توجيه تهمة إليه بتنفيذ «هجوم تسبب بأذى جسدي فعلي ومشاجرة» لمرأة حامل، بحسب ما أفادت «فرانس برس»، الجمعة.

لكنها رفضت التعليق على دوافع المهاجم، في وقت لا يزال من الممكن توجيه تهم أخرى إليه.

من جهته، أشار الاتحاد الأسترالي للمجالس الإسلامية إلى أن الرجل سُمع وهو «يصرخ بخطاب كراهية معاد للإسلام في وجه الضحية وصديقتيها».

وقال المسؤول في الشرطة لوك سيونكجي «لولا تصرفات أفراد المجتمع هؤلاء الشجاعة لوقف الهجوم، لكانت الضحية تعرضت لإصابات أخطر بكثير».

وذكرت الشرطة الجمعة أن المرأة نُقلت إلى المستشفى بعد الهجوم، وغادرتها لاحقاً.

ومثل المعتدي أمس الخميس أمام قاضٍ رفض بشدة ما ألح في طلبه، وهو أن يفرج عنه لقاء كفالة، ربما لأنه تأثر على ما يبدو من مقطعي فيديو شاهدهما عن تفاصيل الاعتداء الذي وصفه بخطير، وقال إن لوزينا وجه لضحيته 14 لكمة وركلة باليدين والقدمين، ووجد في ملفه القضائي أنه معروف للشرطة بإساءات سابقة قام بها، لذلك قال له ما معناه: «سجلك القضائي إجرامي واسع، وسأتعامل مع قضيتك آخذاً بعين الاعتبار أنها ضدك بقوة» في إشارة إلى أنه لن يتساهل معه، ثم طلب الإبقاء عليه محتجزاً حتى مثوله ثانية أمام محكمة البلدة يوم 5 ديسمبر المقبل.

وأشار بحث أصدرته جامعة «تشارلز ستورت» مؤخراً إلى أن كراهية الإسلام في أستراليا «ظاهرة متواصلة»، وأن النساء اللواتي يرتدين الحجاب هنّ الأكثر عرضة للخطر.

واستنتج الباحثون أن 96 بالمئة من أصل 113 امرأة ضحية تم تسجيل تعرضهنّ للترهيب الجسدي والمضايقة، كنّ يرتدينَ الحجاب.