صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4290

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

معتز هشام: ردود فعل مبهرة لأدائي في «ممالك النار»

عرفه الجمهور في دور ابن الفنان أحمد عز بـمسلسل «أبو عمر المصري»

معتز هشام فنان صاعد بقوة، عرفه الجمهور بشكل كبير في دور ابن الفنان أحمد عز في مسلسل "أبو عمر المصري" قبل عامين، ويعود الآن عبر المسلسل التاريخي الضخم "ممالك النار"، مع النجم خالد النبوي، وحقق نجاحاً كبيراً بعد الحلقة الأولى من خلال دور سليم، ونال إشادات من مواقع التواصل الاجتماعي بطريقة كبيرة، وكان لنا معه هذا الحوار:

● كيف تم ترشيحك لدور سليم في مسلسل "ممالك النار" المعروض حاليا؟

- ترشيحي جاء للدور بالمصادفة؛ فكنت قبل ترشيحي أقوم باختبارات في مكتب "كاستينج"، وحين انتهيت أخبرني صديقي بأن مكتب الكاستينج الخاص بالأستاذ خالد صفوت يريد عمل اختبارات على نفس الدور لشباب في نفس المرحلة العمرية له، ورفضت في البداية، وبعدها ذهبت، وفوجئت بأن الدور نفسه هو الذي كنت أختبر من أجله في مكتب آخر قبل يوم واحد فقط، ونلت إشادات من المكتب، وبعدها بأسبوع طلبوا مني اختبارا آخر، لتصحيح بعض النقاط في اللغة، وبعدها تم اختياري لتقديم الدور، وسط سعادتي الغامرة.

مرحلة الاختبارات

● إلى أي مدى شعرت بصعوبة في بداية "الأوديشن" أو الاختبار لاختيارك للدور؟

- على الرغم من الصعوبة التي تتم في مرحلة الاختبارات، فإنني في البداية كنت متوقعا أنني سأحصل على الفرصة لتقديم الدور من ردود فعل الـ "كاستينج دايركتور" خالد صفوت، وإعجابه بما قدمت، وكان لدي شعور كبير بأنني الذي سأجسد الدور حتى دخلت وصوّرته وانتهيت منه، وهو الآن يعرض على الجمهور.

شخصية سليم

● المسلسل تاريخي ضخم... هل قرأت عن شخصية سليم بن يزيد الثاني بن الفاتح... أم اعتمدت على السيناريو فقط؟

- بالفعل، فمنذ البداية قرأت كثيرا عن الشخصيات التاريخية التي تقدم عبر هذا المسلسل، وقرأت عن شخصية سليم كثيرا، وعرفت تفاصيل مختلفة عنها وعن تكوينها، وحاولت الاختلاف تماما عن الشخصية التي قدّمتها في رمضان قبل الماضي، عبر مسلسل "أبو عمر المصري" مع النجم أحمد عز، فالشخصية التي قدّمتها في المسلسل السابق كانت عصبية أيضا؛ لكن قررت الاختلاف وتوضيح الشخصية بطريقة أخرى، حتى لا يحدث تكرار لدى المشاهد، ولجأت إلى عدة مصادر للتدعيم في المذاكرة، إضافة إلى أن السيناريو الذي كتبه المؤلف محمد سليمان عبدالمالك كان مميزا للغاية.

"شخص جميل"

● ماذا عن التعامل مع المخرج بيتر ويبر، وما الفرق بينه وبين المخرج المصري؟

- بيتر مخرج المسلسل "شخص جميل" إلى أبعد الحدود، فهو مخرج مرح ومواقع تصويره مميزة، والفرق بينه وبين المخرج المصري لا أستطيع أن أحكم عليها الآن أو في الفترة الحالية.

الدراسة والمذاكرة

● حدثني عن التصوير ومواقعه والصعوبات التي واجهتك.

- كان التصوير في تونس، وكنت أسافر للتصوير والعودة مجددًا للدراسة والمذاكرة بمصر والعودة إلى تونس مرة أخرى حتى انتهاء التصوير، ومن الصعوبات أنه كان مقررا أن أعود إلى مصر من أجل الامتحانات، لكن تأخرت هناك، وعدت يوم الامتحان نفسه ودخلت فورا، والأمور مرّت بسلام حتى انتهاء التصوير، وسط استمتاع منّي بالعمل في هذا المسلسل الضخم.

القتال والخيل

● تقدم دور أمير يركب الخيل ويضرب الأسهم، ولديه شخصية عنيدة.. كيف تدربت على ذلك؟

- الدور كان صعبًا للغاية في التدريبات والاستيقاظ المبكر، وتعبنا في تدريبات القتال والخيل، ولو ارتكبت خطأ ما كيف لي أن أحسن التعامل، وألّا أعود للخطأ مجددا حتى أكون أحسن في اليوم التالي، وفخور بالمشاركة في العمل الذي استغرقت في تصويره ما يقرب من شهرين والنصف على فترات متقطعة، نظرا إلى السفر بين مصر وتونس بطريقة متكررة.

المرحلة الثانوية

● حدثني عن دراستك.. وعلاقتها بتصوير المسلسل، وهل كان هناك تعارض أو تضارُب؟

- أنا حاليا في المرحلة الثانوية من الدراسة، وبالتحديد في الصف الثاني الثانوي، وبالنسبة للتمثيل والدراسة، دائما ما تقول لي والدتي إن لم أنجح في دراستي وأحصل على درجات عالية، فلن أكمل في التمثيل، فمادمت أحب التمثيل فأنا أعتني بالتمثيل، ولا أحاول أن أنقطع عنها ولو فاتني شيء أعود إلى الاستذكار مجددا، ولستُ مقصرا على الإطلاق، وأحاول دائما التوفيق بين الطرفين بالتوازي.

* تقدم دور سليم صغيرا، ولم تقابل الفنان خالد النبوي تمثيليا، لكنه موجود في التصوير، ما هي أهم النصائح التي وجهها إليك؟

- لم أتعامل تمثيليا مع النجم الكبير خالد النبوي بطل مسلسل ممالك النار، ففترتي فترة الطفولة، ويقدم دور النبوي في الطفولة طفل آخر، وكان سيكون لي الشرف الكبير في حالة التمثيل أمامه مباشرة؛ لكنّه دائما ما كان يظهر فرحته الكبيرة بي، وهو شرف لي، وكان دائم النصح لي، ودائما ما نتعلم منه، وأيضا الفنان محمود نصر الذي قدّم دور سليم الكبير.

الحلقة الأولى

● بعد الحلقة الأولى والأداء المستفز الذي قدّمته للجمهور، ما هي ردود الفعل حول دورك؟

- أحمد الله كثيرا، بعد الحلقة الأولى كنت أشاهد التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة "تويتر"، وأفضل التعليقات المفرحة بالنسبة لي أنني ممثل جيّد، وقدمت الدور بطريقة مميزة، وأتمنى أن ينال الدور الإعجاب الدائم للجمهور، كما أشاد بالدور والمسلسل عدد من الفنانين والمؤلفين والمخرجين.

خطوة مميزة

● دورك في "أبو عمر المصري" كان خطوة مميزة، إلى أي مدى استفدت من هذه التجربة؟

- كانت خطوة مميزة للغاية وتجربة جديدة، وفكرة وجودي كإرهابي، وأتعامل مع القناصات والأسلحة وغيرها، والتغلب على الرهبة، وكان الفنان أحمد عز يمنحني الثقة ويتعامل معي كصديق.

هوليوود

● بماذا تحلم في مستقبلك التمثيلي؟

- أتمنى الذهاب إلى "هوليوود" وتقديم أعمال مميزة، وطموحي ليس محدودا، فأتمنى الحصول على جائزة الأوسكار.

خطوة مميزة فكرة وجودي كإرهابي وأتعامل مع القناصات والأسلحة

طموحي ليس محدوداً وأتمنى الحصول على جائزة الأوسكار