صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4296

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

نواب للخالد: مطلوب نهج حكومي جديد واختيار وزراء أكفاء

السويط: سنحارب الفساد دون هوادة
الفضالة: مطلوب تحقيق آمال وتطلعات الكويتيين
● المطير: التعاون يعتمد على محاربة الفساد والعفو الشامل
● الهاشم: أعانك الله لخدمة الكويت وأهلها
● البابطين: محاربة الفساد والإصلاح السياسي

  • 20-11-2019

بينما بارك عدد من النواب للشيخ صباح الخالد نيله ثقة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وتعيينه رئيسا لمجلس الوزراء ومخاطبته بلقب «سمو» وتكليفه بترشيح اعضاء الحكومة الجديدة، أكد النواب أن التعاون مع الحكومة قائم على محاربة الخالد للفساد، وتقديم برنامج إصلاحي شامل، وتنفيذ تطلعات الشعب الكويتي، واختيار الكفاءات الوطنية، وإيقاف الواسطات والتدخلات في التعيينات.

وقال النائب ثامر السويط: شدد سمو الأمير على مبدأ أن لا حماية لفاسد مهما كان، مضيفا: وهذه رسالتنا الى صباح الخالد، سنحارب الفساد دون هوادة ونحارب المستهترين بمصالح الشعب الكويتي.

وبين أن دولة القانون والمؤسسات تقوم على التعاون الجدي بين السلطات على أساس التوازن والندية لا على أساس التجاهل والتهرب من المسؤولية.

وسأل النائب رياض العدساني الله التوفيق للشيخ صباح الخالد برئاسة الحكومة، مطالبا بتقديم برنامج إصلاحي شامل وتنفيذ تطلعات الشعب الكويتي، "وأول خطوة هي اختيار كفاءات وطنية وإيقاف الواسطات والتدخلات في التعيينات، وأؤكد التزامي بما ذكرته سابقاً بمتابعة القضايا العامة، ومستمر على نفس النهج بإذن الله تعالى".

وأكد النائب د. حمود الخضير أهمية المضامين والتوجيهات التي احتوتها كلمة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد إلى اخوانه وابنائه المواطنين، مشيرا إلى انها وضعت النقاط على الحروف وحددت مكامن الخلل ووسائل الإصلاح المنشود.

وقال الخضير في تصريح صحافي: سمعا وطاعة يا صاحب السمو، فتوجيهاتك السامية والسديدة تزيد من اطمئناننا بأن الكويت في أيد أمينة وأن دولة المؤسسات باقية ولن يعكر صفوها بعض التصرفات الشاذة التي تعجّ بها وسائل التواصل الاجتماعي.

ووصف الخضير حديث سمو الأمير المتعلق بالأموال العامة بأنه "حرب على الفساد لن يكون فيها حصانة لأي شخص، وكلنا ثقة بقضائنا العادل والنزيه بإحقاق الحق ووضع الأمور في نصابها، سائلين الله أن يديم على أميرنا موفور الصحة والعافية، وعلى بلدنا العزيز نعمة الأمن والأمان".

من جانب آخر، بارك النائب الخضير للشيخ صباح الخالد الثقة الأميرية الغالية بتعيينه رئيسا لمجلس الوزراء، متمنيا له التوفيق في حسن اختيار الوزراء الأكفاء الذين يكونون له عونا في تحقيق تطلعات الشعب الكويتي بالتعاون مع مجلس الأمة.

بدوره، قال النائب فيصل الكندري: نسأل الله التوفيق والسداد لرئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد، ونبارك له ثقة صاحب السمو أمير البلاد، أعانه الله على خدمة الكويت وشعبها.

وقال النائب محمد الدلال: نسأل الله ان يبارك ويوفق الشيخ صباح الخالد لرئاسة مجلس الوزراء، موضحا "ان التشكيل الوزاري وملفات هامة وتحديات قائمة ومتطلبات الشعب امام بوخالد".

وأضاف: بوخالد حفظك الله توكل على الله، واجتهد كثيرا في اختيار وزرائك، ومطلوب من فريقك تقييم جدي للسابق والواقع تمهيدا لرسم تحرك عملي جاد وناجح للمستقبل.

وقال النائب فراج العربيد: نسأل الله التوفيق والسداد لرئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد في خدمة الكويت وأهلها ونبارك له ثقة صاحب السمو أمير البلاد.

من ناحيته، قال النائب خليل الصالح: نبارك لرئيس مجلس الوزراء الشيخ ‫صباح الخالد‬ ثقة سمو أمير البلاد ونتمنى له التوفيق والسداد.

بدوره، قال النائب د. عودة الرويعي: نسأل الله التوفيق والسداد لرئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد في خدمة الكويت وأهلها ونبارك له ثقة صاحب السمو أمير البلاد.

وقال النائب سعود الشويعر: نهنئ الشيخ صباح الخالد‬ بثقة القيادة في تعيينه رئيساً لمجلس الوزراء، أعانه الله على هذا التكليف ووفقه لما يحب ويرضى في خدمة الكويت، شعبا وقيادة.

من جانبه، قال النائب عبدالله فهاد إن "صاحب السمو أكد في خطابه على حماية المال العام ومتابعته للقضية بنفسه، وبعد تكليف رئيس وزراء جديد، ونظرا لوضع الإقليم الملتهب، فإننا نؤكد أن النهج الجديد يجب أن يكون مبنيا على العفو الشامل، وطي صفحة الماضي، وانتشال البلد من وضعه، وتحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي للمواطنين".

وبارك النائب عسكر العنزي لرئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد ثقة سمو أمير البلاد، متمنيا له التوفيق والسداد في اختيار الوزراء الأكفاء وفي معالجة الملفات.

‏وتمنى النائب أسامة الشاهين السداد والتوفيق لرئيس الوزراء المكلف، في مهامه الجسيمة، وتكوين فريق وزاري من ذوي القوة والأمانة، لانتشال البلد، مؤكدا أنه يجب أن تكون مواجهة الفساد، وحماية الأموال العامة، والعفو عن نواب وشباب الأمة الشرفاء، في مقدمة أولوياته.

من جانبه، قال النائب يوسف الفضالة: "كل التوفيق للشيخ صباح الخالد بحصوله على ثقة سمو الأمير لقيادة الحكومة الجديدة"، مؤكدا أن النهج الجديد هو المطلوب لتحقيق آمال وتطلعات الشعب الكويتي.

المطير: التعاون يعتمد على محاربة الفساد والعفو الشامل

قال النائب محمد المطير: أمران مهمان يعتمد عليهما تعاوننا مع رئيس الحكومة المقبل بعد اعتذار جابر المبارك هما محاربة الفساد والعفو الشامل عمن حاربوا الفساد.

الهاشم: أعانك الله لخدمة الكويت وأهلها

قالت النائبة صفاء الهاشم: أسأل المولى العلي القدير التوفيق والسداد لرئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد فى مهمته الجديدة لخدمة الكويت وأهلها. وأضافت الهاشم: ألف مبروك بوخالد ثقة صاحب السمو أمير البلاد حكيمنا وكبيرنا لك، والله يعينك ويسندك بقوة من عنده سبحانه.

البابطين: محاربة الفساد والإصلاح السياسي

دعا النائب عبدالوهاب البابطين رئيس الوزراء الجديد الشيخ صباح الخالد ان يبادر بمد يد التعاون مع المجلس لتحقيق تطلعات الشعب، وان يعي أن التعاون مرهون بنهج جديد قائم على محاربة الفساد والاصلاح السياسي وموقف الحكومة من القوانين الإصلاحية المقدمة كالعفو الشامل والنظام الانتخابي غير ذلك يعني المواجهة مجدداً.

العدساني: اختيار الكفاءات وإيقاف الواسطات والتدخلات في التعيينات

فهاد: يجب أن يكون مبنياً على العفو الشامل وطي صفحة الماضي

الشاهين: يجب أن تكون مواجهة الفساد والعفو في مقدمة الأولويات

الدلال: مطلوب تقييم جدي للسابق والواقع لتحرك جاد للمستقبل