صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4273

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«ACM» تنال الاعتماد الدولي ABET في 4 برامج دبلوم

هندسة «الكمبيوتر» و«الكهربائية» و«الصناعية» و«الميكانيكية»

  • 23-10-2019

أعلنت كلية الشرق الأوسط الأميركية (ACM) حصول أربعة برامج دبلوم، هي تكنولوجيا هندسة الكمبيوتر، وتكنولوجيا الهندسة الكهربائية، وتكنولوجيا الهندسة الصناعية، وتكنولوجيا الهندسة الميكانيكية بقسم الهندسة، على الاعتماد الأكاديمي الدولي من لجنة اعتماد تكنولوجيا الهندسة (ETAC) التابعة لهيئة الاعتماد الأكاديمي للهندسة والتكنولوجيا (ABET).

حازت برامج دبلوم تكنولوجيا هندسة الكمبيوتر، وتكنولوجيا الهندسة الكهربائية، وتكنولوجيا الهندسة الصناعية، وتكنولوجيا الهندسة الميكانيكية في قسم الهندسة والتكنولوجيا بكلية الشرق الأوسط الأميركية (ACM) على الاعتماد الأكاديمي الدولي من لجنة اعتماد تكنولوجيا الهندسة (ETAC) التابعة لهيئة الاعتماد الأكاديمي للهندسة والتكنولوجيا (ABET)، وهي الهيئة المعتمدة عالمياً لاعتماد برامج الكليات والجامعات في العلوم التطبيقية، والحوسبة، والهندسة، والتكنولوجيا.

وذكرت الكلية أن الاعتماد يُعدّ مؤشّراً أساسياً على أن برامج كلية الشرق الأوسط الأميركية الدراسية تستوفي أعلى المعايير الأكاديمية الدولية لتخريج طلاب مستعدين لدخول المجالات التقنية الحيوية، التي تقود الطريق في الابتكار، والتكنولوجيا الناشئة، وتوقُّع احتياجات الرفاه والسلامة في المجتمعات.

جودة التعليم

وأكّدت أن هذا الاعتماد خطوة أساسية في مسيرة الكلية وتأكيد على رسالتها التي تهدف إلى رفع مستوى التعليم التطبيقي في الكويت، من خلال التزام معايير وشروط جودة التعليم العالمية للبرامج والمناهج الدراسية.

وأشارت إلى أن هذا الإنجاز يعتبر استثماراً لمستقبل الطلاب، لأن اعتماد ABET يدلّ على نوعية التعليم المتميّز التي يتلقاها الطلاب والمعترف بها عالمياً، الأمر الذي سيساعدهم أن يشقوا طريقهم في مجال سوق العمل في القطاعين الخاص والحكومي، كما يعطيهم الفرصة بأن يستكملوا دراستهم بأفضل الجامعات في العالم.

تطوير المناهج

من جهة أخرى، اعتبرت الكلية أن الجهود التي قدّمها أعضاء هيئة التدريس والمسؤولون من ذوي الخبرات ساهمت في تحقيق هذا النجاح، بالإضافة إلى العمل المستمر الذي تقوم به الكلية من أجل تحسين العملية التعليمية بدءاً من تطوير مناهجها وبرامجها وعمليات التقييم المستمرة، إلى تأمين كلّ التقنيات والمستلزمات لأفضل بيئة تعليمية.

وتابعت أن عملية مراجعة البرامج التي يجريها النظراء في ABET في كل أنحاء العالم، تحظى بتقدير كبير لأنها تضيف قيمة حيوية للبرامج الأكاديمية، حيث تُعتبر الدقة والجودة خصائص ذات أهمية قصوى.

وأضافت أن معايير ABET، التي وضعها اختصاصيون يشكّلون أعضاء جمعيات ABET، تركّز على ما يتعلمه الطلاب وما يختبرونه، كما يتضمّن الاعتماد تقييما شاملا للمناهج الدراسية، وأعضاء هيئة التدريس، والمرافق، والتسهيلات والدعم المؤسسي، والتي يتمّ إدارتها كافّةً من فريق مؤلّف من خبراء من ذوي المهارات العالية في البرامج التي تخضع لاعتماد ABET، فضلاً عن خبراتهم في مجالات متعددة من القطاع الخاص، والتعليم، والمؤسسات الحكومية.

وأشارت إلى أن ABET هي منظمة غير ربحية وغير حكومية حاصلة على شهادة ISO 9001: 2015، وتقوم حالياً باعتماد 4005 برامج في أكثر من 793 كلية وجامعة في 32 دولة.

سوق العمل

وبيت أنها تسعى ضمن برنامج تعليمي يمتدّ عامين، إلى إعداد خريجين مؤهلين للانضمام إلى سوق العمل بمختلف مجالاته وخدمة مجتماعاتهم وهم يمتلكون قدرات مهنية متخصّصة ومهارات تقنية عالية.

وفي إطار دعمها للعملية التربوية، أفادت الكلية بأنها توفّر بيئةً تعليميةً متكاملةً من مناهج ومرافق وتقنيات ينتج عنها تعليم تطبيقي عالي الجودة، يركّز على المهارات العملية للطلاب، وتطويرهم المهني، وأخلاقيات العمل، والنمو الشخصي وتشجيعهم على التعلم مدى الحياة.

وأضافت أنها تقدم برامج الدبلوم الأكاديمية لاختصاصات إدارة الأعمال والهندسة والتكنولوجيا، بحيث يتضمّن قسم إدارة الأعمال أربع اختصاصات أساسية وهي: التسويق، وإدارة الموارد البشرية، والخدمات المالية، والمحاسبة، بينما يوفّر قسم الهندسة والتكنولوجيا اختصاصات تشمل تكنولوجيا الهندسة الكهربائية، وتكنولوجيا الهندسة الميكانيكية، وتكنولوجيا الهندسة الصناعية، وتكنولوجيا هندسة الكمبيوتر، وتكنولوجيا المعلومات، ونظم الكمبيوتر الشبكية.

الإنجاز يعتبر استثماراً لمستقبل الطلاب ويدل على نوعية التعليم المتميّز التي يتلقاها الطلاب

الاعتماد الدولي من ABET خطوة أساسية في مسيرة الكلية