صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4272

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الساحل يشعل الأجواء في القادسية

معرفي يهاجم الاتحاد وبنيان يعترف بوجود أخطاء

أثار تعادل الساحل مع القادسية بهدف لكل منهما في المباراة التي جمعت بينهما أمس الأول في الجولة الثالثة من منافسات دوري ڤيڤا لكرة القدم، حالة من الغضب سواء بين الجماهير أو داخل مجلس إدارة النادي.

أشعل التعادل الإيجابي بهدف لكل فريق بين الساحل والقادسية في المباراة التي جمعت بينهما أمس الأول في الجولة الثالثة من منافسات دوري ڤيڤا لكرة القدم الأجواء داخل نادي القادسية.

وكان الساحل خطف نقطة التعادل من القادسية بعدما سجل مهاجمه أحمد تيتي هدف التعادل قبل نهاية المباراة بدقائق معدودة، في حين سجل للأصفر البرازيلي لوكاس قاتشيو في الدقيقة 30.

وتسبب تعادل القادسية مع الساحل في فقدان الأصفر لصدارة الترتيب، لمصلحة غريمه التقليدي فريق الكويت الذي فاز على التضامن بسداسية مقابل هدفين، ليرفع رصيده إلى 9 نقاط بالعلامة الكاملة.

وجاءت ردة الفعل الأولى في القادسية في اتجاه المدرب الإسباني بابلو فرانكو حيث حملته جماهير الأصفر مسؤولية التعادل، مؤكدة أنه لم يمنح الساحل التقدير المطلوب ولم يكن موفقا في التوليفة التي دخل بها المباراة.

من جانبه، شنّ عضو مجلس إدارة القادسية والمتحدث الرسمي باسم النادي محمد رضا معرفي هجوما لاذعا على اتحاد الكرة، مؤكدا تعمد الأخير عرقلة الأصفر ومبكرا نحو مساعيه لاستعادة لقب الدوري الممتاز.

وكانت المباراة شهدت لغطا كبيرا حول هدف سجله لاعب القادسية فهد الأنصاري في شباك الساحل، في حين قام الحكم أحمد العلي بإلغاء الهدف بداعي وجود مخالفة على أحد لاعبي القادسية.

واستغرب معرفي تجاهل مباراة القادسية مع الساحل فيما يخص تطبيق تقنية الفيديو "الفار"، في الوقت الذي شهدت مباراة الكويت والتضامن وجود نفس التقنية.

وطالب المتحدث الرسمي باسم القادسية الاتحاد بأن يكون واضحا في محاولاته ضد الاصفر، ورغبته في إبقاء درع الدوري في نادي الكويت بقوله: "ما تبونا ناخذ الدوري وبتعطونه للكويت؟!.. قولوا لنا!".

الخطأ وارد

من جانبه، قال المدير العام لجهاز الكرة في القادسية ناصر بنيان إن الجميع في الكتيبة الصفراء يتحمل ما آلت إليه مباراة فريقه مع الساحل، مشيراً إلى أن الأخطاء واردة سواء من الحكام أو اللاعبين أو حتى الأجهزة الفنية والإدارية.

وأضاف بنيان، في تصريح لـ "الجريدة"، أن الأصفر لم يظهر بصورته الجيدة في مواجهة الساحل، مؤكدا أن تصحيح الأخطاء وبالسرعة المطلوبة هو الأهم في الوقت الحالي.

وشدد على أهمية طي صفحة الساحل والاستعداد بقوة للمواجهة المرتقبة أمام الكويت الجمعة المقبل، وهو ما سيعمل عليه الجهاز الإداري خلال الأيام القليلة المقبلة.

وعما أثير عن تمرد اللاعب أحمد الرياحي، بيّن انه في انتظار الاجتماع مع اللاعب ومعرفة كل التفاصيل لاسيما انه لم يكن مع الجهاز الإداري في مباراة الساحل لظروف خاصة.

نقطة مستحقة

بدوره، أكد المدير الفني لفريق الساحل لكرة القدم عبدالرحمن العتيبي أن فريقه فرط في العديد من الفرص المتاحة للتسجيل في شباك القادسية ومن ثم حسم المباراة بنتيجة كبيرة.

وقال العتيبي، لـ "الجريدة"، إن الساحل تعامل مع المباراة بجدية وبتركيز طوال شوطي المباراة، مشيرا إلى أن مدرب الأصفر قد يكون قلل من قدرات الساحل عندما احتفظ ببعض أوراقه الرابحة كبدر المطوع، وفهد الأنصاري للاستفادة منها في قادم المباريات.

وأضاف أن فريقه نجح في خلق مساحات في دفاعات القادسية، إلا أنه تلقى هدفا في نصف ساعة الأولى بسبب غياب التركيز في الكرات الثابتة، وهو ما سيعمل على تصحيحه في المباريات المقبلة.

وبين العتيبي أن التعادل مع القادسية مؤشر ايجابي إلى ما يملكه الساحل من إمكانات ولاعبين مميزين، لديهم القدرة على استكمال المشوار في "الممتاز" بنجاح.

وشدد مدرب الساحل على أهمية تجاوز مباراة القادسية، والتركيز في المباراة المهمة أمام العربي الخميس المقبل في الجولة الرابعة من منافسات "الممتاز".

فرطنا في فوز كبير على الأصفر..... العتيبي