صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4250

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

أنجلينا جولي تروج فيلمها «Maleficent: Mistress of Evil» في روما

  • 09-10-2019

كشفت الممثلة العالمية ​أنجلينا جولي​، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد "Maleficent: Mistress of Evil"، عن تلقيها الدعم من أطفالها الستة في السنوات الماضية، بعد طلاقها من النجم العالمي براد بيت.

واعترفت أنجلينا في مقابلة مع قناة "ستوديو 10"، للمرة الأولى قائلة: "قوتي من أطفالي، أي شخص لديه أطفال لديه قوة تنمو في داخله"، وأكدّت أنها تسعى دائماً لأن تكون قوية من أجل أطفالها كي تتمكن من حمايتهم.

وكانت أنجلينا قد صرّحت بأنها فقدت السيطرة على نفسها بعض الشيء بعد انفصالها عن بيت​ قائلة: "لا أدري ما يخبئه لي مصيري لكنني مقتنعة بأنني في فترة مفصلية سأعود إلى نفسي بعد أن فقدتها قليلاً".

ولجولي شهرة واسعة وصلت إلى إيران، إذ ألقت الشرطة الإيرانية القبض على الشابة ​سحر طبر​ والملقبة بـ"شبيهة ​أنجلينا جولي​" بتهمة نشر الفساد بين الشباب.

وذكرت تقارير إعلامية، أن الشرطة تلقت الكثير من الشكاوى ضد سحر، بتهمة الحصول على الأموال بطرق غير مشروعة، إضافة لإهانتها الكثير من الثوابت في مجتمعها.

يذكر أن قصة سحر لاقت انتشاراً واسعاً بعد كشفها عن إجرائها أكثر من 50 عملية جراحية لتصبح شبيهة جولي، إضافة إلى خسارتها الكثير من الوزن لتصبح مثلها تماماً.

وعلى صعيد ترتيب النجمة أنجلينا كرقم واحد كأعلى أجراً، فإنها فقدت هذه الصدارة لمصلحة الممثلة سكارليت جوهانسن وفق قائمة "فوربس" السنوية لأعلى الممثلات أجراً متقدمة على أنجلينا، بعدما جسدت سكارليت دور البطلة الخارقة (بلاك ويدو) أو الأرملة السوداء في عالم مارفل السينمائي.

وذكرت تقارير أعلامية أنه وفقاً لحسابات "فوربس"، حصلت جوهانسن على 40.5، مليون دولار من العائدات قبل خصم الضرائب.

وحصدت أنجلينا، 28 مليون دولار بما يعود الفضل فيه بشكل كبير لأجرها عن الجزء الثاني من فيلم (ماليفسنت) والمقرر عرضه عام 2020.

وجاءت في المرتبة الثالثة جنيفر أنيستون (49 عاماً) بدخل بلغ 19.5 مليون دولار، واحتلت المركز الرابع في القائمة جنيفر لورنس (28 عاماً) بمبلغ 18 مليون دولار، وجاءت ريس ويذرسبون (42 عاماً) في المركز الخامس محققة 16.5 مليون دولار.

وتأمل أنجلينا أن يحطم فيلمها الجديد "Maleficent: Mistress of Evil" ، الأرقام القياسية وجني الأرباح لتعود إلى صدارة الأفضل والأغلى في العالم.