صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4247

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«هواوي»: مبادرة لتمكين 500 مليون شخص من استخدام التقنيات الرقمية

  • 20-09-2019 | 07:32
  • المصدر
  • KUNA

أطلقت شركة «هواوي» الصينية مبادرة جديدة بعنوان «نحو عالم متصل» لتمكين 500 مليون شخص حول العالم من الاستفادة من استخدام التقنيات الرقمية خلال السنوات الخمس المقبلة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها نائب رئيس مجلس إدارة الشركة كين هو خلال قمة «نحو عالم متصل» ضمن فعاليات مؤتمر (هواوي كونكت 2019) الذي يقام في مدينة شنغهاي الصينية خلال الفترة من 18 إلى 20 سبتمبر الجاري.

وسلط هو في كلمته التي حملت عنوان «دور الابتكارات الشاملة في تمكين العالم» الضوء على مبادرة (هواوي) بشأن «نحو عالم متصل» في اطار التزامها بتنفيذ رؤيتها لتوفير البنى التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات والأجهزة الذكية حول العالم.

وأوضح أن مبادرة «نحو عالم متصل» ستركز على ثلاثة محاور رئيسية هي التقنيات والاستخدامات والمهارات وأنها لن تقتصر على الاتصالات فحسب بل ستشمل كذلك الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية والأجهزة الذكية.

ودعا هو في هذا السياق الأفراد والمؤسسات والشركات الى ضرورة توحيد الجهود مع «هواوي» بهدف التصدي للتحديات العالمية في قطاعات الرعاية الصحية والتعليم والتنمية والبيئة وغيرها.

كما تطرق هو إلى مصطلح «الشمولية الرقمية» الذي يتمثل في استخدام التقنيات الرقمية لتعزيز التنمية الشاملة وعدم استثناء أي شخص أو منزل أو مؤسسة، معتبراً أن قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات ركيزة جوهرية في البنية التحتية للعالم الذكي ويلعب دوراً رئيسياً في دفع عجلة النمو في الاقتصادات الوطنية وتعزيز رفاه المجتمعات ونهضتها.

وأضاف أن من شأن قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات كذلك تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة وتمكين البشرية من مواجهة تحديات ملحة مثل الفقر وعدم المساواة وتغير المناخ والتدهور البيئي والقضايا الاقتصادية ومشاكل الرعاية الصحية.

وبين هو أن الهدف من وراء «الشمولية الرقمية» هو عدم ترك أي شخص متخلفاً عن ركب العالم الرقمي قائلاً «تأتي التقنيات الرقمية لترسم وجهاً جديداً لعالمنا لذلك نحرص على تمكين جميع مكونات المجتمعات من الاستفادة منها في إطار شمولية رقمية لا تستثني أحداً ولا تترك أي فرد متخلفاً عن ركب الثورة الرقمية».

يذكر أن شركة «هواوي» توفر حالياً تقنيات الاتصالات لثلاثة مليارات شخص حول العالم وتقدم دعمها لعمليات أكثر من 1500 شبكة في أكثر من 170 دولة ومنطقة وتحافظ على استقرار أدائها.

وتشارك دولة الكويت في هذا المؤتمر بوفد يترأسه رئيس الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات المهندس سالم الأذينة ويضم كلاً من أعضاء مجلس إدارة الهيئة وليد القلاف وسعود الزيد وأحمد إبراهيم إضافة إلى القنصل العام لدولة الكويت في مدينة شنغهاي مشعل الشمالي.