صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4252

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

صحف إسبانيا تنشغل بـ «دهس» ريال مدريد

  • 20-09-2019
  • المصدر
  • EFE

تصدرت الهزيمة المفجعة التي استهل بها ريال مدريد مشواره في الموسم الجديد من دوري أبطال أوروبا، بثلاثية بيضاء في مرماه على يد باريس سان جرمان، عناوين الصحف الإسبانية التي اعتبرت أن بطل التشامبيونز ليغ ثلاث مرات متتالية قبل العام الماضي تعرض لـ "الدهس" في مباراة قدم فيها أداء "بلا روح".

وبصورة لمهاجم الملكي، الفرنسي كريم بنزيمة ويداه على وجهه في حسرة، افتتحت صحيفة (آس) عددها الصادر الخميس بعنوان "بلا روح"، مشيرة في عنوان فرعي إلى أن "بي إس جي دهس الريال الذي عجز حتى عن التسديد نحو المرمى ولو مرة واحدة".

وأبرزت الصحيفة تعليق مدرب الفريق، الفرنسي زين الدين زيدان حين قال عقب المباراة التي تنتمي للجولة الأولى من دور المجموعات بالتشامبيونز ليغ "لم نكن على المستوى".

وفي جزء صغير أعلى الصفحة، تحدثت (آس) عن التعادل القاتل الذي حققه أتلتيكو مدريد على يوفنتوس في الوقت القاتل (2-2)، مبرزة أن الأتلتي "تعادل في الدقيقة 89 أمام اليوفي" في المباراة التي جمعت بينهما ضمن منافسات نفس الجولة بالتشامبيونز.

من جانبها، اعتبرت "ماركا" أنه "لا يمكن المنافسة على لقب أوروبا بهذا الشكل، في إشارة لأداء الملكي أمام فريق العاصمة الفرنسية".

وأبرزت الصحيفة أن "بي إس جي، بدون نيمار ولا (كيليان) مبابي ولا (إدينسون) كافاني، اكتسح الريال الذي بدا هشا كالزجاج"، مشيرة إلى أن "هدفين من (أنخل) دي ماريا في نصف ساعة ساهما في أن يمُنى الميرينغي بأول هزيمة له هذا الموسم".

وكان هذا أيضا ما أبرزته صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية، حيث ذكرت بعدم مشاركة نجوم باريس سان جرمان في صناعة هذا الانتصار على الريال الذي "لم يسدد نحو المرمى ولو مرة واحدة".

وأبرزت الصحيفة على جانب آخر أن رجال مدرب الأتلتي، الأرجنتيني دييغو سيميوني "آمنوا وانتفضوا وقلبوا تأخرهم 0-2 لتعادل أمام اليوفي".

أما صحيفة "سبورت"، فاختارت صورة لدي ماريا وهو يحتفل بأحد هدفيه وسط لاعبي الريال، وعنونتها "دُهسوا"، مبرزة في عنوان فرعي أن "الريال الذي كان هشا دفاعيا وغائبا هجوميا، بدأ مشواره في التشامبيونز بهزيمة مفجعة في باريس".

كما أشارت إلى أن "دي ماريا (بثنائية) ثأر من فريقه السابق الذي لم يسدد ولو مرة واحدة نحو مرمى كيلور نافاس"، الحارس السابق للملكي.