صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4269

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

السنغال ونيجيريا إلى نصف نهائي «كان 2019»

فاز المنتخب السنغالي على نظيره البنيني 1-صفر، ومنتخب نيجيريا على جنوب إفريقيا 2-1، ليتأهل الفائزان للدور نصف النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية المقامة في مصر حالياً.

تأهل المنتخبان السنغالي والنيجيري إلى دور الأربعة لبطولة كأس الأمم الإفريقية، بعدما نجح الأول في الفوز على نظيره البنيني بهدف دون مقابل، أمس الأول، على استاد الدفاع الجوي، فيما تمكن المنتخب النيجيري من الفوز على نظيره الجنوب إفريقي بهدفين لهدف في اللقاء الذي جمعهما على استاد القاهرة الدولي.

وينتظر منتخب أسود السنغال الفريق الفائز في مباراة تونس ومدغشقر التي أقيمت أمس، و"الجريدة" ماثلة للطبع، ونفس الحال للمنتخب النيجيري، الذي ينتظر الفائز من مباراة الجزائر وكوت ديفوار في الدور قبل النهائي لأمم إفريقيا.

إلغاء هدفين بأوامر "VAR"

في المباراة الأولى، حاول المنتخب السنغالي امتلاك المبادرة منذ بداية اللقاء بالسيطرة على الكرة والتواجد في وسط ملعب بنين، غير أن عناصر الأخير تراجعت للخلف، وحاولت الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، وظهرت أول ملامح الخطورة في الدقيقة 26 من كرة ثابتة وصلت إلى ميكائيل بوتيه، الذي لعبها بالكعب، لتمر بجانب القائم الأيسر لحارس السنغال.

وفي الدقيقة 29 وصلت الكرة لساديو ماني، الذي أرسلها إلى كايتا بالدي، لكن مهاجم السنغال لم يتمكن من اللحاق بالكرة، بعدما خرج الحارس من مرماه وانقض عليها.

وفي الدقيقة 45 كانت آخر الفرص بالشوط الأول عن طريق يوسف سابالي، الذي لعب تمريرة أرضية داخل منطقة الجزاء، لكن الدفاع أبعدها قبل أن تصل إلى مهاجم السنغال.

وبدأ منتخب بنين الشوط الثاني بمحاولة هجومية خطيرة انتهت عند باتو، الذي حصل على كرة في منطقة الجزاء، لكن التسديدة ذهبت بعيدا عن المرمى، بعدها ألغى حكم المباراة هدفا لمصلحة ماني (54)، بسبب وجود تسلل على اللاعب السنغالي، ورجع الحكم الجزائري مصطفى غرب إلى جهاد جريشة حكم الفيديو المساعد، الذي أكد صحة قرار التسلل بعد الاستعانة بتقنية الـ"فار".

وكاد ألفريد غوميز، حارس السنغال، يتسبب في هدف بمرمى فريقه (66)، بعدما أعاد جاساما الكرة له دون وجود أي ضغط من المنافس، لكن التمريرة خرجت سيئة من قدمه، وبدلا من إرسالها إلى زميله في قلب الدفاع عادت إلى الخلف وخرجت بجوار القائم الأيمن لمرماه ضربة ركنية.

وفي الدقيقة 70 نجح اللاعب إدريسا جاي في تسجيل هدف التقدم للسنغال، بعدما حصل على تمريرة بينية رائعة من مانى في عمق الدفاع، ليخترق قلب الدفاع ويسدد كرة تسكن شباك بنين بشكل رائع.

وجاء التسلل ليلغي هدفا ثانيا لمنتخب السنغال عن طريق ماني، بعدما حصل على تمريرة رائعة من الخلف للأمام (73)، وراوغ حارس المرمى، ثم أسكنها الشباك، ليقوم حكم الفيديو المساعد بالتأكيد على صحة قرار التسلل.

وأشهر حكم المباراة بطاقة حمراء مباشرة في وجه لاعب بنين أوليفيه فيردون، بسبب خطأ ارتكبه ضد إدريسا جاي، الذي تجاوزه، وكان في طريقه لمواجهة حارس المرمى.

النسور تحلِّق أمام الأولاد

وعلى ملعب القاهرة الدولي، مرت الدقائق الأولى في مباراة نيجيريا وجنوب إفريقيا دون خطورة على المرميين، وشهدت الدقيقة 7 احتساب ركلة ثابتة لـ"النسور الخضراء" على الجانب الأيسر لمرمى جنوب إفريقيا على حدود منطقة الجزاء لم تستفد منها نيجيريا، التي نجحت في إحراز الهدف الأول (27) عن طريق اللاعب شيكويزي، بعد تمريرة قابلها بتسديدة ارتطمت بالدفاع قبل أن تعود إليه مجددا ليصبح في مواجهة حارس جنوب إفريقيا في انفراد تام، ليسدد كرة أرضية على يسار الحارس مرت إلى الشباك، وردت العارضة فرصة هدف مؤكد (50) لمنتخب نيجيريا، بعد تسديدة من إيتوبو من ركلة ثابتة على حدود منطقة الجزاء لمست يد الحارس قبل أن تضرب العارضة.

وسجلت جنوب إفريقيا هدف التعادل (71) عن طريق اللاعب زونجو، بعد كرة ردت من الدفاع النيجيري عقب عرضية داخل منطقة الجزاء، ليحولها اللاعب إلى الشباك مباشرة، واحتسب الحكم تسللا، قبل أن تتدخل تقنية الفيديو لاحتساب الهدف للفريق الجنوب إفريقي.

وفي الدقيقة 89 سجلت نيجيريا هدفا قاتلا من ركلة ركنية تم تنفيذها بلعبة عرضية داخل منطقة الجزاء حولها اللاعب ويليام إيكونغ إلى الشباك بعد خروج خاطئ من حارس المرمى، بعدها أطلق الحكم صافرة النهاية.

ماني: أفكر في لقب «كان 2019» فقط

أعرب نجم منتخب السنغال ساديو ماني عن سعادته الكبيرة بالتأهل للمربع الذهبي في بطولة كأس الأمم الإفريقية بعد إقصاء بنين، مؤكدا أنه يستهدف، ومعه كل زملائه، مواصلة الانتصارات، من أجل الظفر بلقب النسخة الحالية.

وقال ماني إن اللاعبين بذلوا قصارى جهدهم في مواجهة بنين، وقدموا ما عليهم، ونجحوا في تحقيق الهدف الأساسي من المباراة، وهو الفوز والتأهل إلى نصف النهائي.

وأشاد نجم ليفربول الإنكليزي بأداء منتخب بنين، مؤكدا أن لاعبيه قدموا أداء قويا، وأثبتوا أن صعودهم إلى هذه المرحلة ليس نتاج الصدفة أو الحظ مثلما أشار البعض.

وحول التفكير في حصد لقب هداف البطولة، لتعزيز حظوظه في الفوز بلقب أفضل لاعب إفريقي في 2019، أوضح ماني أنه لا يشغل تفكيره بهذا الأمر بقدر ما يفكر في المباريات المقبلة، وصولا إلى جولة الحسم

سيسيه: فزنا بصعوبة

أكد مدرب منتخب السنغال، أليو سيسيه، أن سعادته الكبيرة بعد الفوز على بنين تعود إلى أن فريقه لم يصعد إلى نصف نهائي أمم إفريقيا منذ 13 عاما، كما أنه جاء بعد قيادته لـ"أسود التيرانغا" بـ 5 سنوات. وقال سيسيه خلال المؤتمر الصحافي إن الفوز على بنين جاء بصعوبة، لأنه منتخب جيد، والدليل على ذلك أنه نجح في الوصول إلى هذا الدور بعد إقصاء منتخبات كبيرة من البطولة مثل المغرب.

وأضاف مدرب السنغال أن أداء لاعبيه، وتحديدا ساديو ماني، لم يكن جيدا في الشوط الأول، لكنهم نجحوا في إحراز الفوز بالشوط الثاني.

باكستر: نيجيريا الأقرب للقب

أكد مدرب جنوب إفريقيا، ستيوارت باكستر، أن فريقه لم يكن جيدا أمام نيجيريا، وتحديدا في الشوط الأول، مضيفا أنه كان يحلم بالتأهل إلى نصف نهائي أمم إفريقيا، لكنها كرة القدم.

وقال باكستر في المؤتمر الصحافي: "لم نستطع الدفاع بشكل جيد أمام نيجيريا، فقد تمكنوا من اختراقنا على الأجناب، وخسرنا المباراة في اللحظات الأخيرة، وأعتقد أننا سقطنا أمام فريق سينافس على اللقب".

وأضاف: "لدينا عدد كبير من اللاعبين الجدد الذين لا يمتلكون الخبرة الكافية، لكنني كمدرب راهنت عليهم باللعب تحت ضغوط، لأننا نستهدف صناعة فريق جيد للمستقبل".