صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4176

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

رئيس تورونتو يتعهد بالبقاء في منصبه

  • 27-06-2019

تعهد ماساي أوجيري رئيس نادي تورونتو رابتورز المتوج للمرة الأولى في تاريخه بلقب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، بالبقاء مع النادي للمنافسة على لقب جديد، مشيراً إلى قناعته ببقاء نجم الفريق كواهي لينارد أيضاً.

وقال المسؤول النيجيري الأصل في مؤتمر صحافي لختام الموسم الثلاثاء في تورونتو: «أحب المكان هنا. عائلتي تحب المكان، زوجتي تحب المدينة وهذا مهم جداً، أولادي كنديون، تريد الفوز أكثر.. في ذهني، أنا موجود هنا».

ويبقى من عقد أوجيري مع تورونتو سنتان، لكن شبكة «اي اس بي ان» أشارت الشهر الجاري إلى أن واشنطن ويزاردز يطارده محاولاً إغراءه بحصة في النادي.

ومن أبرز تحديات أوجيري الحفاظ على نجم الفريق كواهي لينارد الذي يتجه إلى تفعيل بند فسخ عقده ليصبح لاعباً حراً مع إمكانية التوقيع معه مجدداً.

وسيصبح لينارد لاعباً حراً في يوليو المقبل، مما سيسمح له بتوقيع عقد جديد بشروط أفضل بكثير إن كان مع تورونتو أو أي فريق آخر، وذلك في ظل الحديث عن أنه سيتقاضى الموسم المقبل راتباً سنوياً قدره 21.3 مليون دولار.

وسيكون لينارد من أكثر اللاعبين استقطاباً للعروض عندما يفتح باب التفاوض مع اللاعبين المحررين من عقودهم في 30 يونيو الجاري، ويبدو أن لوس أنجلس كليبرز أكثر المهتمين بخدماته لكن العرض الأفضل قد يأتي من فريقه الحالي تورونتو.

وذكرت التقارير أن تورونتو مستعد أن يتقدم بعرض يتضمن عقداً مدته خمسة أعوام يتقاضى لينارد (27 عاماً) بموجبه 190 مليون دولار عن الفترة بأكملها.

وعبر أوجيري عن ثقته في بقاء لينارد المتوج سابقاً باللقب مع سان أنتونيو سبيرز، حتى إذا فعل بند فسخ عقده «سننتظر، هو لاعبنا ونجم كبير، وسننتظر».

تابع الرئيس البالغ 48 عاماً «نقارب الأمور بطريقة استعادة الجميع في الفريق. هذه أولوية لنا».

وأصبح تورونتو أول فريق كندي يحرز اللقب الأميركي بعد تغلبه على غولدن ستايت ووريرز حامل اللقب في سلسلة الدور النهائي.

ولد أوجيري في إنكلترا لطالبين نيجيريين تركا البلد الإفريقي عندما كان ماساي في الثانية. مارس كرة القدم في طفولته حتى اكتشافه كرة السلة مراهقاً، وكان مثاله الأعلى الأسطورة النيجيرية الأصل حكيم أولاجوون.

انتقل أوجيري إلى الكشف عن اللاعبين وتعاقد معه رابتورز كمدير دولي للبحث عن لاعبين قبل تعيينه مديراً عاماً مساعداً في 2008.

بعدها بسنتين، انتقل إلى دنفر كمدير لعمليات كرة السلة، وفي 2013 أصبح أول شخص غير أميركي يتم اختياره إداري السنة في الدوري الأميركي للمحترفين. في 2013، عاد أوجيري إلى رابتورز مديراً عاماً ثم تبوأ منصب الرئيس بعد ثلاث سنوات.