صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4222

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بيت الزكاة: أنفقنا 62 مليون دينار مساعدات خلال 2018 منها 44 مليوناً داخل البلاد

العتيبي: سنوزع 310260 وجبة إفطار خلال رمضان بتكلفة 387825 ديناراً

  • 21-05-2019

أكد المدير العام لبيت الزكاة محمد العتيبي أن استعدادات البيت لاستقبال شهر رمضان تمت على أكمل وجه، مضيفا أن مشروع ولائم الإفطار يعد من المشروعات الموسمية الكبرى التي ينفذها البيت محليا وخارجيا لمصلحة الصائمين داخل الكويت وحول العالم، بالتعاون مع المؤسسات والهيئات المعتمدة، وبتنسيق كامل مع وزارة الخارجية.

وأشار العتيبي، في تصريح صحافي، إلى الانتهاء من جميع المراحل الخاصة بتنفيذ مشروع إفطار الصائمين لهذا العام، حيث تم اعتماد 49 موقعا لإقامة المشروع، مبينا أن من المتوقع أن يتم توزيع 310260 وجبة إفطار خلال الشهر الكريم، بتكلفة إجمالية 387.825 دينارا.

وأضاف أن بيت الزكاة ينفذ مشروع ولائم الإفطار خارج الكويت هذا العام في 19 دولة إفريقية وآسيوية وأوروبية، بالتعاون مع 37 هيئة خيرية بمبلغ إجمالي 105 آلاف دينار، لتقديم 140 ألف وجبة، لافتا إلى أن البيت نفذ مشروع ولائم الإفطار عام 2018 في 30 دولة، ومشروع الأضاحي في 27 دولة.

وبين أن بيت الزكاة نفذ مشروع الأضاحي داخل الكويت عام 2018، حيث بلغ عدد الأسر المستفيدة من المشروع 3500 أسرة، ومشروع السقيا المتنقلة، حيث تم توزيع 97 ألف عبوة، كما تم تنفيذ مشروع حقيبة الطالب، وبلغ عدد المستفيدين منه 13720 طالبا.

مساعدة الأسر

وذكر العتيبي أن إجمالي عدد الأسر المستفيدة من مساعدات البيت داخل الكويــت خلال عام 2018 بلغ 31125 أسرة، وبلغت قيمة المساعدات المقدمة لها 26337080 دينارا، كما بلغ عدد الأسر المستفيدة من المواد الغذائية والعينية التي يقوم البيت بتوزيعها شهريا 6943 أسرة.

وأفاد بأن بيت الزكاة نفذ عددا من الحملات "خلهم يرمضون ويانا" في رمضان، ثم أتبعها بحملة "مشروع الأمل" لسداد ديون بعض السجناء المدينين، موضحا أن عدد الحالات التي استفادت من الحملتين 6317 شخصا ممن لم تتجاوز مديونياتهم 3 آلاف دينار.

ولفت إلى أن إجمالي ما تم تسديده من مديونياتهم بلغ 6425692 ديناراً، مضيفا أن "البيت" يقدم قروضاً حسنة بالإضافة إلى المساعدات المالية المقطوعة أو الدورية، وكذلك للمساعدة في حالات العلاج بالخارج.

وذكر أن إجمالي الإنفاق المحلي داخل الكويت خلال 2018 بلغ 44276000 دينار، أما الإنفاق الخارجي فبلغ 18030000 دينار، وهي مبالغ مشروطة من المحسنين لإقامة مشاريع بالخارج وكفالة الأيتام وطلبة العلم، مبينا أن بيت الزكاة يكفل 30561 يتيما في 41 دولة حتى نهاية عام 2018، كما بلغ عدد طلبة العلم الدارسين بالخارج على نفقة البيت 2316 طالبا في 13 دولة.

دعم طبي

وأشار العتيبي إلى أن لدى البيت بروتوكول تعاون مع صندوق إعانة المرضى، حيث تم إطلاق مشروع دعم مرضى السرطان لعام 2019 بقيمة 500 الف دينار، إضافة إلى تخصيص 300 الف دينار للأجهزة الطبية، مثل زراعة قوقعة للأطفال وتركيب بطاريات ودعامات قلبية وعمليات قسطرة.

وقال إن البيت دعم مصروفات طبية لمرضى القلب بقيمة 70 الف دينار، ومرضى السرطان بقيمة 130 الفا، وكذلك تم تقديم الدعم لمرضى السمع والعيون بمجموع 60 الفا، ومصروفات أخرى لأمراض الروماتويد والأعصاب وأدوية عقم بإجمالي 300 الف دينار.

الطلبة المحتاجون

وفي مجال التعليم، أضاف العتيبي أن بيت الزكاة وقع العديد من الاتفاقيات المشتركة مع عدد من الجهات الحكومية، منها جامعة الكويت، الهيئة العامة للتعليم التطبيقي، وزارة التربية، لتقديم دعم مالي سنوي للطلبة المحتاجين للدعم المالي لاستكمال دراستهم، حيث بلغت قيمة مساهمات بيت الزكاة في صندوق التربية 2.020.100 دينار، وفي صندوق الهيئة العامة للتعليم التطبيقي 2.741.380 دينارا، وفي صندوق الجامعة 2.038.325 دينارا، وفي الصندوق الخيري لتعليم الأبناء المحتاجين ومساهمة بيت الزكاة 750 الفا.

ونوه إلى دعم هذه الصناديق بمساهمات جديدة، حيث بلغت في صندوق التربية 100 الف دينار، وصندوق الهيئة العامة للتعليم التطبيقي 250 ألفا، وصندوق جامعة الكويت 140 ألفا، الصندوق الخيري لتعليم الأبناء المحتاجين ومساهمة بيت الزكاة 750 ألفا، وهي مخصصة للمقيمين بصورة غير قانونية.

31125 أسرة استفادت من المساعدات بقيمة 26337080 ديناراً

نتكفل بدعم 2316 طالباً من الدارسين بالخارج في 13 دولة

سددنا ديون 6317 شخصاً ممن لم تتجاوز مديونياتهم 3 آلاف دينار