صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4153

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

اتفاق نيابي - حكومي على زيادة ميزانية الأندية الرياضية

استقبل رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، في مكتب المجلس أمس، رؤساء وممثلي مجالس إدارات الأندية الرياضية المحلية بحضور وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة محمد الجبري، وعدد من أعضاء المجلس.

وحضر اللقاء رئيس لجنة الميزانيات النائب عدنان عبدالصمد وأعضاء لجنة الشباب والرياضة النواب أحمد الفضل ود. خليل أبل وفيصل الكندري والمدير العام للهيئة العامة للرياضة د. حمود فليطح ونائبه لشؤون الرياضة د. صقر الملا ونائبه للشؤون المالية علي مروي الهدية.

كما حضر اللقاء من جانب الأندية رئيس النادي العربي عبدالعزيز عاشور، ورئيس نادي القادسية الشيخ خالد فهد الصباح، ورئيس نادي الكويت خالد الغانم، ورئيس نادي الشباب مناحي العازمي، ورئيس نادي الفحيحيل حمد الدبوس، ورئيس نادي السالمية الشيخ تركي اليوسف، وأمين سر نادي كاظمة يوسف بوسكندر، ورئيس نادي خيطان عبدالله العتيبي، وأمين سر نادي اليرموك فؤاد الفيلكاوي، وأمين صندوق نادي النصر دخيل العدواني، ورئيس نادي التضامن مبارك النزال، وأمين سر نادي الجهراء خلف السهو، ونائب رئيس نادي الساحل مطلق العازمي، ورئيس نادي الصليبيخات سعد العنزي، ورئيس نادي برقان هملان الهملان، وأمين سر نادي القرين عبدالكريم الشحومي.

زيادة الميزانية

من جهته، ‏‫كشف رئيس لجنة الشباب والرياضة أحمد الفضل عن الاتفاق على زيادة ميزانية الأندية الرياضية، خلال اجتماع ضم رئيس مجلس الأمة وممثلين عن الهيئة العامة للشباب والرياضة، وهم د. حمود فليطح ود. صقر الملا والكابتن علي مروي، بالإضافة إلى جميع رؤساء الأندية الرياضية، إلى جانب عدد من اعضاء لجنة الشباب والرياضة ورئيس لجنة الميزانيات.

وبين الفضل، في تصريح للصحافيين، أن رؤساء الأندية الرياضية يشكون من أن الدعم لا يكفي لمصاريف الأندية، وهم محقون في ذلك، لأن مبلغ الدعم المخصص لهم تم تحديده على قيمة اسعار قديمة، وهذه المبالغ لا تكفي حاجة الأندية في الوقت الحالي، وإذا استمر الوضع كما هو ستدخل الأندية في ديون.

وبين أن هناك مبالغ للأندية كانت معلقة لدى الهيئة العامة للشباب والرياضة، عبارة عن ربع مليون دينار ضمن ميزانية الأندية، وكانت الفكرة التي لقيت موافقة من الجميع أن يتم صرف هذه المبالغ، وهذا الحل للوضع الحالي.

وتابع الفضل: «أما بالنسبة للوضع المستقبلي فكان الحديث عن تقدم باقتراح بقانون على وجه السرعة، ونأمل أن ننتهي منه على وجه السرعة خلال دور الانعقاد الحالي، يتحدث عن رفع المبلغ الذي كان محددا بـ500 ألف دينار قبل أن يتم رفعه إلى 750 ألفا في مجلس 2013 بقانون، والآن نعتقد أن هناك حاجة للزيادة، لأن هذا المبلغ لا يكفي لسد حاجة ومصاريف الاندية».

وأردف: «المقترح هو أن يكون المبلغ مليون دينار، يستلم منه النادي جزءا محددا بين 500 و750 ألف دينار تدفع للاندية، والمبلغ المتبقي يتم تقديمه بالنسبة لعدد الألعاب الموجودة لدى النادي وعدد الفئات السنية».

ولفت إلى أن لجنة الشباب والرياضة ارتأت اضافة مبلغ جديد للأندية يكون بين 250 و500 ألف دينار، ويتم توزيعه وفقا للنتائج حتى يكون هناك عامل محفز، ويحتسب في نهاية الموسم حسب الترتيب في كأس التفوق.

احتياجات الأندية

وأشار إلى أن الاجتماع ساده تفاهم وتعاون كبيران، خاصة أن رئيس مجلس الأمة شخص رياضي، وكان يرأس يوما ما أحد الأندية الرياضية، لذلك هو يعرف احتياجات الاندية.

وبين أنه خلال الاجتماع تم التنبيه على رؤساء الاندية بشأن المادة 30 من القانون الحالي، وعلى وجوب استغلالها بحيث يتم تحويل الانشطة بالنادي إلى شركات يتملك النادي 100% من أسهمها.

وبيّن الفضل أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني كان موجودا في مجلس الأمة، واجتمع مع الرئيس، لافتا إلى أنه لم يحضر هذا الاجتماع في مكتب الرئيس لانشغاله باجتماع رؤساء الأندية، متوقعا أن النقاش كان حول استضافة الكويت بعض مباريات كأس العالم.

«البدون»

وفي سياق مختلف، قال الفضل: «خلال اليومين الماضيين أثير موضوع الحقوق المدنية للإخوة البدون، واستمعنا إلى الكثير من الآراء الدستورية التي تتحدث عن عدم دستورية بعض مواد القانون، وأنا مع إعطاء المستحقين حقوقهم كاملة، مثل التوظيف، وإحلالهم بدل الوافدين، خاصة أن إنفاقهم سيكون داخل البلد لا خارجه، وهذا جيد من الناحية الإنسانية والاقتصادية أيضا.

واعتبر أن القانون في بعض مواده يجبر الدولة على الاعتراف بأي شخص يدعي أنه بدون حتى لو كانت تملك ضده أدلة ومستندات، وكذلك بالنسبة للفروع والأصول أي قريب للشخص البدون في أي دولة يستحق أن يحصل على الحقوق التي تقدمها الكويت، وهذا أمر مرفوض، متسائلا: كيف خرج هذا التقرير دون عدم الإشارة إلى عدم دستوريته؟، ومعتبرا أن وضع هذا القانون شرط التعاون مع الحكومة مرفوض، ونحن سنستجوب الحكومة إذا قبلت بقانون «لي الذراع».

الغانم استقبل رئيس الفيفا

استقبل الغانم في مكتبه امس رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني انفانتينو والوفد المرافق له وذلك بمناسبة زيارته للبلاد. وحضر اللقاء رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم الشيخ احمد اليوسف.

جلسة برلمان الطالب اليوم

يترأس الغانم جلسة برلمان الطالب السادس (الفصل التشريعي السادس) اليوم في قاعة عبدالله السالم بحضور وزير التربية وزير التعليم العالي وعدد من مسؤولي الوزارة وقيادات الهيئات الشبابية والطلبة أعضاء البرلمان الطلابي من التعليم العام والخاص ومن فئة ذوي الإعاقة. ومن المقرر أن يلقي الغانم كلمة في بداية الجلسة، ويعقبها كلمة لوزير التربية وستناقش خلال الجلسة 4 طلبات للمناقشة يتعلق أولها بموضوع المناهج والاختبارات ونظام الكفايات وتوزيع الدرجات. ويناقش الطلب الثاني موضوع الجامعة (اختبار الآيلتس) والبعثات الخارجية وتجارب الدول في التعليم بما يتناسب مع دولة الكويت.

تطوير العلاقات مع تونس

عقد الغانم في مكتبه امس مباحثات رسمية مع رئيس مجلس نواب الشعب في جمهورية تونس محمد الناصر والوفد المرافق له وذلك بمناسبة زيارته الرسمية للبلاد.

وجرى خلال المباحثات استعراض علاقات التعاون بين الكويت وتونس وسبل تطويرها بما يحقق المصلحة والمنفعة المتبادلة بين البلدين والشعبين الشقيقين.

كما تناولت المباحثات أهمية زيادة التعاون بين البرلمانين من خلال تبادل الزيارات وتنسيق المواقف في المحافل البرلمانية المختلفة إضافة إلى آخر تطورات الأوضاع في المنطقة.