صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4153

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«النجمة» في ضيافة الكويت بكأس الاتحاد الآسيوي

ضمن مباريات الجولة الرابعة للمجموعة الثانية

يستضيف فريق الكويت لكرة القدم نظيره في النجمة البحريني الساعة الـ 6:50 من مساء اليوم ضمن منافسات المجموعة الثانية، بالجولة الرابعة من كأس الاتحاد الآسيوي.

يتطلع فريق الكويت لكرة القدم إلى تكرار فوزه على النجمة البحريني، وذلك عندما يلتقيه في الساعة الـ 6:50 من مساء اليوم بكيفان ضمن منافسات المجموعة الثانية، بالجولة الرابعة من كأس الاتحاد الآسيوي.

وكان الأبيض حقق الفوز في الجولة الماضية "الثالثة" على النجمة بهدف من دون رد سجله شاهين الخميس في الدقيقة 90 من عمر المباراة.

ويحل الكويت في المركز الثالث برصيد 4 نقاط، في حين يحتل النجمة بنفس الرصيد وصافة المجموعة بفارق الأهداف، وفي الصدارة استمر الجزيرة الأردني برصيد 7 نقاط، أما الاتحاد السوري فتراجع إلى المركز الأخير بنقطة واحدة حصدها من تعادله مع الكويت.

ويعول الأبيض على مواجهة النجمة، لمواصلة تقدمه للحاق بالجزيرة الأردني، لاسيما أنه ستجمعه مواجهة مع الأخير في الكويت، بما يعني أن الفرصة ستكون سانحة لرد الدين، والثأر لخسارة الجولة الثانية في الأردن.

ولا تعاني صفوف الأبيض إصابات باستثناء طلال الفاضل، في حين يغيب الثنائي حمزة لحمر، ومشاري غنام لعدم قيدهما في قائمة الفريق الآسيوية.

واستعاد الفريق خدمات المهاجم البرازيلي لوكاس، والذي عانى الإصابة خلال الفترة الماضية.

ويدرك مدرب الأبيض محمد عبدالله أن مهمة فريقه لن تكون سهلة، عطفا على إجادة الفريق البحريني في المهام الدفاعية، والتي أهلته للصمود في المباراة السابقة، حتى الدقائق الأخيرة، عندما نجح البديل شاهين الخميس في تسجيل هدف المباراة من تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء.

وتمثل الجاهزية الكبيرة للأبيض في الفترة الأخيرة، والتي أهلته لتحقيق الفوز في مباريات كأس الأمير، والوصول للمباراة النهائية، عاملاً إيجابياً للجهاز الفني، لاختيار التوليفة المثالية، والاحتفاظ ببعض الأوراق، لاسميا أن الكويت على موعد ومباراة غاية في الأهمية أمام كاظمة الخميس المقبل، في المباراة المؤجلة من الدوري الممتاز، كما أن الفريق في انتظار مواجهة من العيار الثقيل أمام القادسية 23 الجاري في نهائي كأس الأمير.

خطة المباراة

ومن المقرر، وحسب الجهاز الفني بقيادة محمد عبدالله، أن تشهد صفوف الفريق تبديلات بالجملة على توليفة الفريق الأساسية، إلا أن خطة الأبيض تبقى ثابتة فيما يخص الرغبة الهجومية التي يعول عليها الأبيض، لأخذ زمام المبادرة من الفريق البحريني، لاسيما أن الأخير يجيد الأمور الدفاعية، وهو ما ظهر في مباراة الجولة الثالثة في المنامة، ولذلك فإن الكويت سيدخل المباراة بكثافة هجومية، سواء من العمق أو من على الأطراف، إلى جانب انضباط في وسط الملعب من أجل السيطرة على منطقة المناورات، مع تأمين الخطوط الخلفية؛ خوفاً من الهجمات المرتدة التي سيعول عليها الفريق البحريني.

الثأر من الأبيض

يدخل النجمة البحريني مواجهة الكويت على أمل الثأر من الأبيض، ورد الخسارة التي تعرض لها على أرضه، إلى جانب الإبقاء على حظوظ التأهل وخطف بطاقة المجموعة للدور الثاني.

ويدرك النجمة أن المهمة لن تكون سهلة، كما أنها لن تكون مستحيلة في حال الحفاظ على الانضباط الدفاعي، واستغلال الهجمات المرتدة بالصورة المطلوبة.