صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4173

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

البورصة تواصل المكاسب... والسيولة 44.5 مليون دينار

الأسهم المتداولة 199 مليوناً وقفزات للقيادية

انقسم الأداء على مستوى مؤشرات أسواق دول مجلس التعاون الخليجي إذ ربحت أربعة مؤشرات هي الكويت والسعودية وكذلك أبوظبي والبحرين، بينما تراجع قطر ومسقط ودبي رغم توزيعات بعض الأسهم العقارية الكبيرة في سوق دبي.

أقفلت المؤشرات الرئيسية الثلاثة لبورصة الكويت على ارتفاعات في تعاملات جلسة، أمس، إذ ربح مؤشر السوق العام بنسبة 1 في المئة تعادل 56.99 نقطة ليقفل على مستوى 5519 نقطة وسط سيولة بلغت 44.5 مليون دينار وبكمية أسهم متداولة بلغت 199 مليون سهم نفذت من خلال 7227 صفقة.

كذلك ارتفع مؤشر السوق الأول بنسبة 1.26 في المئة تساوي 73.25 نقطة مقفلاً على مستوى 5890.21 نقطة بسيولة بلغت 37.7 مليون دينار وبكمية أسهم متداولة بلغت 96.7 مليون سهم نفذت عبر 3833 صفقة، ونما مؤشر السوق الرئيسي بنصف نقطة مئوية هي 23.86 نقطة ليقفل على مستوى 4812.91 نقطة بسيولة بلغت 6.7 ملايين دينار وبكمية أسهم متداولة بلغت 102.2 مليون سهم نفذت من خلال 3394 صفقة.

جلسة ساخنة

سجلت تعاملات الأسهم القيادية في السوق الأول في قطاع البنوك وسهم زين ارتفاعات كبيرة وللمرة الأولى بهذا الشكل وبسيولة كبيرة جداً هي الأعلى خلال فترة عام تقريباً مركزة على قطاع البنوك خصوصاً بنوك الوسط لترفع أسعارها بنسب كبيرة، كذلك يسجل مؤشر السوق الأول 3 في المئة خلال ثلاث جلسات فقط، وقد تكون مرحلة جديدة من تعاملات السوق ودخول سيولة أجنبية تستهدف أسهماً وتقيم أسهماً بشكل احترافي جديد وتقوم بعمليات الشراء السريع والمتواصل على مجموعة كبيرة من الأسهم التشغيلية، لذلك سجلت جميع مؤشرات السوق أمس، ارتفاعاً خصوصاً لمؤشر السوق الأول، كذلك بعض الأسهم القيادية أو التشغيلية في السوق الرئيسي كسهم متحد أيضاً الذي استمر بالارتفاع جنباً إلى جنب بقية الأسهم ذات الأسعار الوسط، لتنتهي الجلسة إيجابية بكل معطياتها ومؤشراتها.

وانقسم الأداء على مستوى مؤشرات أسواق دول مجلس التعاون الخليجي إذ ربحت أربعة مؤشرات هي الكويت والسعودية وكذلك أبوظبي والبحرين، بينما تراجع قطر ومسقط ودبي رغم توزيعات بعض الأسهم العقارية الكبيرة في سوق دبي، وكانت أسعار النفط كذلك تتداول عند أعلى مستوياتها إذ واصل برنت نموه حتى بلغ مستوى 68.6 دولاراً للبرميل وهي أعلى مستوياته خلال الأشهر الخمسة الماضية.

أداء القطاعات

تباين أداء القطاعات أمس، إذ ارتفعت مؤشرات خمسة قطاعات هي بنوك بـ 21.1 نقطة والنفط والغاز بـ 10.5 نقاط واتصالات وخدمات استهلاكية بـ 7.5 نقاط لكل منهما، وتأمين بنقطة واحدة، بينما انخفضت مؤشرات خمسة قطاعات هي سلع استهلاكية بـ 6.9 نقاط ومواد أساسية بـ 5.1 نقاط وعقار بنقطتين وصناعة بنقطة واحدة وخدمات مالية بـ 0.14 نقطة، واستقرت مؤشرات ثلاثة قطاعات هي تكنولوجيا ومنافع ورعاية صحية وبقيت دون تغير.

وتصدر سهم خليج ب قائمة الأسهم الأكثر قيمة إذ بلغت تداولاته 7.4 ملايين دينار وبارتفاع بنسبة 3.5 في المئة تلاه سهم بيتك بتداول 5.9 ملايين دينار وبأرباح بنسبة 3.6 في المئة ثم سهم أهلي متحد بتداول 4.5 ملايين دينار وبارتفاع بنسبة 1.1 في المئة ورابعاً سهم وطني بتداول 4.4 ملايين دينار وبنمو بنسبة 0.21 في المئة وأخيراً سهم زين بتداول 3.4 ملايين دينار وبنمو بنسبة 0.64 في المئة.

ومن حيث قائمة الأسهم الأكثر كمية جاء أولاً سهم خليج ب إذ تداول بكمية بلغت 23.5 مليون سهم وبأرباح بنسبة 3.5 في المئة، وجاء ثانياً سهم أهلي متحد بتداول 17.3 مليون سهم وبارتفاع بنسبة 1.1 في المئة، وجاء ثالثاً سهم التعمير بتداول 11.9 مليون سهم وبتراجع بنسبة 2.4 في المئة، وجاء رابعاً سهم الإنماء بتداول 10.3 ملايين سهم ومرتفعاً بنسبة 3.9 في المئة، وجاء خامساً سهم الدولي بتداول 9.6 ملايين سهم ورابحاً بنسبة 1.6 في المئة.

وتصدر قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً سهم سنام إذ ارتفع بنسبة 17.1 في المئة تلاه سهم العقارية بنسبة 11.1 في المئة ثم سهم وربة كبيتل بنسبة 9.5 في المئة ورابعاً سهم مراكز بنسبة 8.8 في المئة وأخيراً سهم منشآت بنسبة 8.7 في المئة.

وكان أكثر الأسهم انخفاضاً سهم "إيفكت" إذ انخفض بنسبة 18.4 في المئة تلاه سهم تمدين أ بنسبة 8.8 في المئة ثم سهم يوباك بنسبة 6.5 في المئة ورابعاً سهم المعدات بنسبة 5.1 في المئة وأخيراً سهم صالحية بنسبة 4.7 في المئة.