صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4226

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

النجوم يغامرون بألوان جديدة للمرة الأولى... «الصعيدي» ينتشر هذا العام

أبرزهم السقا والمقدم وحلا شيحة وماجد المصري

وجد عدد من النجوم في موسم رمضان الفرصة لتقديم أدوار مختلفة عما اعتاده الجمهور منهم خلال السنوات الماضية، إذ يجنح أغلبهم إلى أداء الشخصية الصعيدية.

يواصل عدد من نجوم الفن تصوير مجموعة من الأعمال الفنية لعرضها خلال الموسم الرمضاني المقبل، واللافت في الأمر أن عدداً من النجوم سيقدمون أدواراً وألواناً تمثيلية للمرة الأولى، وخاصة اللون الصعيدي، مما يعد مغامرة منهم، وخاصة أنها المرة الأولى، التي تحتاج إلى تدريبات عالية وتغيير للصورة التي ظهروا عليها.

وكان الفنان إدوارد أول الفنانين الذين غيّروا أدوارهم هذا العام، حيث يقدم دور "صعيدي" بمسلسل "ولد الغلابة"، من بطولة النجم أحمد السقا، ويؤدي شخصية شقيقه خلال الأحداث، ويظهر بشخصية جادة خلال السياق الدرامي للأحداث، وهو لون مغاير تماماً لما ظهر عليه إدوارد خلال الأعمال الفنية التي قدمها قبل ذلك، إذ لم يقدم الأدوار الصعيدية سابقاً، مما وضعه تحت ضغط كبير جعله يتطرق إلى التدريبات على اللهجة والاستعانة بمصححيها لمساعدته في تقديم الدور الجديد.

وجاءت الفنانة إنجي المقدم هي الأخرى على رأس القائمة، حيث عرفها الجمهور في دور الفتاة أو السيدة التي تنتمي إلى الطبقة الأرستقراطية أو الطبقة المتوسطة، ولم تقدم دور الفتاة البسيطة أو الشعبية من قبل، إذ ستقدم في مسلسل "ولد الغلابة" كذلك دور شقيقة بطل العمل السقا، وهي صعيدية.

وعرض الدور على المقدم فلم تتردد على الإطلاق، رغم اعتذار فنانات قبلها، إذ رأت أن عوامل المسلسل لا تقاوم ومن الصعب رفضه، كما أن اللهجة الصعيدية جديدة عليها، وهي تحب التحديات، وعليه قررت خوض التجربة مثل العام الماضي في مسلسل "ليالي أوجيني"، الذي قررت خوضه وتعلم اللغة الإيطالية خصوصاً من أجله، كما ستظهر بطريقة مغايرة، إذ ستكون ملابسها بسيطة جداً، وتدل على الفقر الشديد، وخاصة في الجزء الأول من المسلسل، وستتصاعد الأحداث حتى يصبح شقيقها زعيماً لعصابة كبيرة للتجارة في المواد المخدرة.

أما النجمة حلا شيحة فعادت عودة قوية جداً، من خلال دورها في مسلسل "زلزال" مع الفنان محمد رمضان الذي تصوره حالياً بأكثر من ديكور، وتقدم فيه دور فتاة صعيدية "بائعة" على عربة فول في أحد الأحياء الشعبية بمدينة القاهرة، وتعد المرة الأولى التي تقدم فيها هذا الدور في تاريخها، والدور الأصعب عقب عودتها، مما يمثل ضغطا كبيرا عليها، نظرا لعدم خبرتها مع اللهجة الصعيدية، مما جعلها تتدرب عدة أسابيع على اللهجة مع أحد مصححي اللهجات.

وتظهر شيحة كذلك بالملابس التي تناسب الشخصية من خلال الجلباب الأسود الذي ترتديه سيدات هذه المناطق في مصر، إضافة إلى أزياء أخرى ملونة لنفس الطبقة، وترتبط خلال الأحداث بخط درامي مع الفنان محمد رمضان، وتنشأ بينهما علاقة حب قوية بعد أن يدخل البطل في علاقة حب أخرى مع عدوه الأول خلال الأحداث، وتحاول "حلا" تنشيط علاقته به حتى النهاية.

وفي مسلسل بحر يقدم الفنان ماجد المصري دورا صعيديا بالدرجة الأولى لأول مرة رغم مشاركته في عدة أدوار صغيرة بالصعيدي قبل ذلك، ولكنه سيختلف في هذا العمل الجديد الذي انتهى من تصويره قبل عدة أسابيع، وأرجئ عرضه حتى رمضان، ويشارك معه عدد من الفنانين الشباب الذين يقدمون أدوارا صعيدية للمرة الأولى من بينهم الفنانة الشابة كوكي مجدي، والفنان الشاب حسني شتا، إضافة إلى عدد من الوجوه الجديدة التي تتحدث "الصعيدية" في أول أدوارها.

وتقدم الفنانة حورية فرغلي دورا جديدا عليها بمسلسلها الجديد "ياسمينا"، الذي بدأته قبل عدة أيام للعرض خلال رمضان القادم في حالة القدرة على الانتهاء من تصويره في وقت قياسي. وتقدم حورية دور غجرية ضمن السياق الدرامي للمسلسل الجديد الذي تشاركها فيه الفنانة فيفي عبده.

واستعانت فرغلي بأحد المدربين للتدريب على اللهجة الغجرية الصعبة، والتي تتفوق في الصعوبة على اللهجة الصعيدية التي قدمتها في مسلسلها السابق "ساحرة الجنوب"، وتحاول الدخول إلى مرحلة جديدة من التحدي من خلال هذا المسلسل الذي يعد الإنتاج الأول لنقابة المهن السينمائية لكسر حالة الاحتكار التي تقوم بها شركة إنتاج واحدة في مصر.

وبعيداً عن الأدوار الكاملة سيجتمع أحمد فهمي وهنا الزاهد وأكرم حسني معاً في عدة حلقات من المسلسل الجديد "الواد سيد الشحات"، ويقدمون أدواراً صعيدية للمرة الأولى بالنسبة إليهم، ولكن في إطار كوميدي من خلال عملية نصب يقوم بها الأطراف الثلاثة ثم يعودون إلى طبيعتهم عقب انتهاء المهمة.

حورية فرغلي تقدم دوراً جديداً بمسلسلها القادم «ياسمينا»