صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4196

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

قمة بيروت الاقتصادية تنعقد بتمثيل هزيل

تهديد وفد ليبيا بعَث برسالة أمنية سلبية للمدعوين

تراجع حجم المشاركة العربية، وانخفض مستوى التمثيل إلى الحد الأدنى، في القمة العربية التنموية والاقتصادية والاجتماعية المنعقدة في بيروت، بعدما كرت سبحة الاعتذارات الرئاسية، ليقتصر الحضور على 19 دولة على مستوى وزراء ووكلاء وزراء.

وتشير المعلومات إلى أن الحضور الرئاسي لن يتخطى أصابع اليد الواحدة، مع تأكيد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز والعراقي برهم صالح حضورهما.

وقالت مصادر سياسية متابعة إن «عملية نزع وحرق العَلم الليبي من أمام مقر انعقاد القمة في بيروت، من دون أن تردعهم الأجهزة الأمنية المكلفة تأمين الحماية للحدث، إضافة إلى تهديدات بمنع الوفد الليبي من دخول لبنان وعدم خروجه من المطار إذا حطّ فيه، أثبتت أن بيروت عاصمة غير آمنة».

وتساءلت المصادر: «كيف ستؤمن الدولة اللبنانية سلامة ضيوفها إذا عجزت عن تأمين محيط القمة ومنع وصول مخربين لنزع الأعلام؟»، مطالبة بأن تكون للدولة كلمتها، وعدم التساهل مع ممارسات على نحو ما جرى، إذ إن «الاكتفاء باعتذار لا يناسب حجم الإساءة».

وختمت: «من هنا أتى قرار الدول بتقليص حجم المشاركة القيادية إلى الحد الأدنى، تحت عنوان العجز عن توفير سلامة الملوك والرؤساء الضيوف».