صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4070

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مارغو روبي تحضر العرض الخاص لفيلم الدراما «Mary Queen of Scots»

  • 13-12-2018

حرصت النجمة مارغو روبي على حضور العرض الخاص لفيلم الدراما "Mary Queen of Scots" في ساحة ليستر بالعاصمة الإنكليزية (لندن).

والتقطت بطلتا الفيلم؛ روبي وسيرشا رونان، عددا من الصور التذكارية على السجادة الحمراء للفيلم، إلى جانب عدد من فريق عمل الفيلم، منهم ديفيد تينانت، والمخرج جوزي رورك.

وتدور أحداث العمل حول ماري ستيوارت، التي تحاول الاستيلاء على عرش حُكم ملكة إنكلترا إليزابيث، والتي تجد نفسها حبيسة السجن لسنوات في انتظار حكم إعدامها. والفيلم طرح بشباك التذاكر الأميركي، الجمعة، ومن المقرر عرضه في عدد من الدول الأوروبية، منها إنكلترا، نهاية الأسبوع الجاري.

يُذكر أن روبي تخطط لإنتاج مسلسل تلفزيوني يتناول بعض مسرحيات شكسبير من منظور أنثوي.

وستنتج مارغو 10 حلقات غير مرتبطة ببعضها لهيئة الإذاعة الأسترالية، وسيكون موضوع كل حلقة مسرحية مختلفة. وسيجري تناول المسرحيات من منظور أنثوي، حيث سيكون معظم القائمين على الإنتاج من النساء.

وتسبب إعلان الخبر في ردود أفعال واسعة بين المهتمين بأعمال شكسبير، حيث قالت د. أبيغيل وودول، من معهد شكسبير، "هذه ليست فكرة جديدة، لكن مرحب بها".

وأضافت: "كانت هناك محاولات لتقديم مسرحيات شكسبير، بهدف التعليق على شؤون معاصرة. هناك عدد كبير من العروض المختلفة للمسرحيات، بعضها يأخذ منحى نسويا".

وقالت البروفيسورة كارول روتر، وهي اختصاصية في أدب شكسبير ودراسات الأداء التمثيلي في جامعة واريك البريطانية، إن منظور روبي أفضل من كثير من التأويلات الحديثة لأعمال شكسبير.

ويقوم مشروع روبي على افتراض أن مسرحيات شكسبير يجري عرضها من منظور ذكوري، لكن الغريب أن روتر ووودول لا تتفقان معها في ذلك.

وأوضحت وودول: "لا أظن أن بإمكاننا قول هذا عن الدراما. لا أظن أن الدراما تقص من وجهة نظر جنس معين. الدراما تكون بالضرورة متعددة الأصوات، هذه طبيعتها".

فيما قالت روتر: "أعتقد أن افتراض أن كل شخصية تعتلي الخشبة تتحدث بصوت شكسبير أو بصوت ذكوري فيه تقليل من شأن العمل المسرحي".