صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3956

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مايكل جاكسون يتصدر قائمة «فوربس» لأعلى الراحلين دخلاً بـ 313 مليون جنيه إسترليني

ألفيس بريسلي في المرتبة الثانية بـ 31 مليوناً

  • 10-11-2018

تصدر الفنان الأميركي الراحل مايكل جاكسون قائمة "فوربس" للسنة السادسة على التوالي لأغنى المشاهير الراحلين وأعلاهم دخلاً.

وتوفي جاكسون في لوس أنجلس في يونيو 2009 عن 50 عاماً، متأثرا بجرعة زائدة من مخدر "البروبوفول" القوي، الذي كان يستخدمه ليساعده على النوم.

وعزز ملك البوب الراحل مايكل جاكسون ثروته بعد بيع حصته في شركة "EMI Music Publishing" إلى شركة "sony"، العام الماضي، لتصل إلى 313 مليون جنيه إسترليني، كما ارتفعت الأرباح بعد عرض الرسوم المتحركة "Michael Jackson’s Halloween" الذي عرض لأول مرة في 2017.

ونقلت "فوربس" عن جون برانكا، المعاون المساعد في منشأة جاكسون، قوله: "شاهدنا عروض (تشارلي براون كريسماس)، و(تشارلي براون عيد الشكر)، لذلك نحن الآن نتطلع إلى (هالوين مايكل جاكسون) كل عام".

يشار إلى أن تشارلي براون شخصية كرتونية، ابتكرها الرسام الأميركي تشارلز شولز.

يذكر أن المسيرة الفنية لمايكل جاكسون تمتد على مدار 40 عاما، إذ بدأ مسيرته سنة 1965 كعضو في فرقة جاكسون 5 التي تضم إخوته، ففي منتصف 1967، أصبح مايكل، الذي لم يتجاوز عمره 10 سنوات، المغني الرئيسي في الفرقة.

وفي سنة 1971 بدأ مايكل جاكسون مسيرته الفردية، وهو في الـ13 من عمره، رغم بقائه عضوا في الفرقة، واحتلت أغنيته الفردية الأولى Got To Be There المركز الرابع ضمن أفضل 5 أغنيات في سباق الأغاني الأميركي.

وكانت سنة 1979 الانطلاقة الحقيقية لمايكل بألبوم "أوف ذا وول"، إذ كان أول ألبوم في التاريخ تصل منه أربع أغان للمراكز العشرة الأولى؛ منها أغنيتان وصلتا للمركز الأول، كما ظل الألبوم مدة 48 أسبوعا في قائمة أفضل عشرين ألبوما آنذاك.

وتوالت الجوائز والأرقام القياسية التي حققها مايكل جاكسون في ثمانينيات القرن الماضي ليكون أول مغنٍ أميركي من أصول إفريقية يحقق نجاحا فاق الخيال، إذ تخطت مبيعات ألبوماته في كل العالم المليار نسخة، ليتحول مايكل جاكسون إلى "فنان القرن".

ألفيس بريسلي

وحل في المرتبة الثانية بقائمة "فوربس"، الفنان الراحل ألفيس بريسلي، الذي توفي في 1977 عن عمر 42 عاماً، بثروة بلغت 31 مليون جنيه إسترليني. وعزز مكانة أسطورة موسيقى الروك اند رول الراحل مجمع الترفيه الجديد في متحف "غريسلاند"، الذي بناه بريسلي، وتملكه وتديره ابنته ليزا ماري بريسلي في ممفيس بولاية تينيسي الأميركية، فضلاً عن المبيعات القياسية لألبوماته وأغانيه.

والمجمع الترفيهي الجديد في غريسلاند، كان منزل الراحل ألفيس بريسلي، وهو مصمم على أحدث طراز بمساحة تزيد على 200 ألف قدم مربع، ويستعرض مسار الحياة الذي سلكه "ملك الروك أند رول الأميركي".

وتضم القائمة عدة أسماء رياضية وفنانين ومؤلفي رسومات، أبرزهم الرياضي آرنولد بالمر، ومؤلف الكوميكس ورسام الشخصيات الكرتونية تشارلز شولز، بالإضافة إلى مغني الريغي الشهير الجامايكي بوب مارلي، ومؤلف قصص الشهير دكتور سوس، والممثلة الأميركية مارلين مونرو، والمغني الأميركي الراحل برينس، وعضو فريق البيتلز البريطاني الشهير جون لينون.