صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3926

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

50 إصابة بالدرن تعالج في مركز التأهيل الرئوي

منع دخول 318 حالة مصابة بالإيدز من الهند

علمت «الجريدة» أن عدد الحالات التي دخلت مركز التأهيل الرئوي في منطقة الصباح الطبية التخصصية خلال شهر مايو الماضي تصل إلى 50 حالة، بواقع 27 من الرجال و23 من النساء.

كشفت مصادر صحية مطلعة عن وجود 50 حالة مصابة بالدرن تعالج في مركز التأهيل الرئوي بمنطقة الصباح الطبية التخصصية.

وقالت المصادر لـ "الجريدة" إن هذه الحالات التي دخلت المركز خلال مايو الماضي، تبلغ 27 حالة من الرجال و23 حالة من النساء، مشيرة إلى أن المرضى من جنسيات مختلفة من مصر والهند والأردن وسورية وبنغلادش والفلبين وسريلانكا وأفغانستان، ونيبال وإثيوبيا والكاميرون.

وأوضحت أنه وفقا لتقرير سابق صادر عن إدارة الصحة العامة في وزارة الصحة، فإن إجمالي عدد المصابين بمرض الدرن المعدي في الكويت وفقاً لاحصائية عام 2015 بلغ 411 حالة، بمعدل إصابة 9.7 لكل مئة الف من إجمالي سكان الكويت البالغ نحو 4.2 ملايين نسمة بينهم 1.3 مليون كويتي، ووصلت مدة الإقامة في المستشفى للمرضى إلى 38.9 يوما وكانت الإصابات بواقع 75 لكويتيين و496 لغير كويتيين.

وأشار التقرير إلى أن عدد الكويتيين المصابين بالمرض المعدي خلال عام 2015 بلغ 48 حالة بمعدل إصابة قارب 7.3 لكل مئة ألف من المواطنين، فيما بلغ عدد الوافدين المصابين بالمرض ذاته 363 حالة بمعدل إصابة جاوز 12.4 لكل مئة الف من اجمالي عدد الوافدين. وأوضحت أن عدد الوفيات بسبب الدرن التنفسي بلغ 12 حالة وفاة خلال عام 2015 منهم كويتيان و10 غير كويتيين.

وأوضحت المصادر أنه وفقا للأرقام الحديثة عن شهر مايو 2018 والبالغة 50 حالة خلال شهر واحد، فإن الإصابات ستصل إلى 600 حالة خلال العام بزيادة تصل إلى نحو 190 إصابة جديدة وبمعدل يصل إلى 25% تقريبا.

وأشارت المصادر إلى إغلاق الشركات الوطنية التي كانت تفحص العمالة الوافدة في 9 دول من بينها مصر والهند والفلبين، مستغربة خطورة إغلاق هذه الشركات الوطنية على الرغم من وجود عقود رسمية بين هذه الشركات وبين وزارة الصحة وبعضها ممتد حتى 2021، إضافة إلى أن هذه المراكز معتمدة من لجان وزارة الصحة، التي كانت تعد خط الدفاع عن الأمراض المعدية.

وأشارت إلى أن هناك عقودا ومخاطبات رسمية بين وزارتي الصحة والخارجية وهذه الشركات الوطنية، والتي تنص على تسهيل مهمة هذه الشركات الوطنية من جانب القنصليات والسفارات في الدول المصدرة للعمالة الوافدة.

وقالت إنه على سبيل المثال لا الحصر فإن واحدة من الشركات الوطنية فحصت 162 ألف هندي خلال الفترة من 3 ابريل 2017 حتى 3 أبريل 2018، إضافة إلى فحص 155 ألف هندي في عام 2016، لافتة إلى أنه مع وجود الشركات الوطنية تم منع دخول أكثر من 2000 حالة من مصر اكتشف أنها تعاني الدرن، إلى جانب منع 318 حالة مصابة بالإيدز من الهند.