صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3872

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«البترول»: نسعى لزيادة انتاجنا من «الغاز غير المصاحب» إلى 2.5 مليار قدم يوميا في 2040

  • 16-04-2018 | 13:51
  • المصدر
  • KUNA

أكد الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني سعي المؤسسة إلى تطوير نشاط الاستكشاف لزيادة انتاج الغاز الطبيعي غير المصاحب في الكويت لانتاج نحو 2.5 مليار قدم مكعبة يوميا بحلول عام 2040.

وقال العدساني في كلمة بافتتاح (مؤتمر ومعرض الكويت للنفط والغاز الخامس) اليوم الاثنين ان الغاز الطبيعي سيلعب دورا قياديا في المستقبل مع زيادة نمو مصادر الطاقة المتجددة لافتا إلى ان توقعات الصناعة تشير الى نمو الطلب على الطاقة وسيطرة الوقود الاحفوري على خليط الطاقة.

وأضاف ان مستقبل قطاع الطاقة يتطلب استثمارات ضخمة في مشاريع النفط والغاز لضمان سرعة كبيرة في الاستجابة لاحتياجات الطلب المتنامية.

وذكر ان التوجهات الاستراتيجية لمؤسسة البترول تمثل خارطة طريق طموحة لقطاع النفط الكويتي لتنفيذ مشاريع "ضخمة" داخل وخارج الكويت تشمل مختلف انشطة الصناعة بهدف تعظيم الإيرادات لنمو الاقتصاد المحلي.

وأفاد بان خطة المؤسسة المعنية بانفاق 34 مليار دينار كويتي (نحو 112.2 مليار دولار أمريكي) على مدار السنوات الخمس المقبلة تأتي ضمن خططها لتنفيذ المشاريع الحيوية.

وقال إن استراتيجية المؤسسة تهدف إلى تطوير انتاج النفط والغاز لسد فجوة الطلب المحلي فضلا عن ضمان أمن الطاقة بالنسبة للمستهلكين في الاقتصادات الناشئة والدول النامية كما تتضمن الاستراتيجية انتاج أربعة ملايين برميل يوميا من النفط الخام بحلول 2020 وإنشاء آليات للحفاظ على مستويات الإنتاج.

وأشار إلى سعي المؤسسة لزيادة قدراتها على التكرير محليا وعالميا لافتا الى ان صناعة البتروكيماويات تعد ذراعا مهما لتعظيم عائدات سلسلة القيمة لمؤسسة البترول.

وتطرق العدساني إلى بعض المشاريع الرئيسية التي ستنفذها المؤسسة مشيرا الى محطة الدبدبة للطاقة الشمسية التي ستسهم في تحقيق الرؤية الأميرية السامية بتوفير نحو 15 في المئة من الاستهلاك المحلي للطاقة عبر مصادر الطاقة المتجددة.

وحول الاستثمار في العنصر البشري أفاد العدساني بأن التوجهات الاستراتيجية لعام 2040 تتضمن توفير فرص عمل إضافية لأكثر من 13 ألف موظف إضافة إلى 100 ألف فرصة عمل مباشرة من خلال المقاولين.

وقال إن "موظفينا هم أكثر استثماراتنا قيمة وتطوير قدراتهم ومهاراتهم من أهم أولوياتنا ونحن نعتقد أن تركيز أي استراتيجية ناجحة يجب ان ينصب على تطوير الكفاءات البشرية".

وأكد أن دولة الكويت قامت بدورها كمورد موثوق وآمن تجاه المطالب الآسيوية المتنامية من خلال توفير إمدادات النفط للأسواق وتوسيع علاقاتها مع دول آسيا ومختلف مناطق العالم.

ويقام (مؤتمر ومعرض الكويت للنفط والغاز الخامس) هذا العام تحت عنوان (عصر الطاقة الجديد: التحول - التنويع والتكامل كوسيلة لتحسين القيمة المضافة وضمان التحكم في التكاليف) ويناقش على مدى يومين موضوعات عدة مثل التوجهات الاستراتيجية التي تدعو الى الإيفاء باحتياجات النمو المستقبلي في الطلب المحلي على الغاز من خلال تطوير انتاج الغاز محليا.

ويشارك في المؤتمر وزير النفط العماني محمد الرمحي والأمين العام ل(أوبك) محمد باركيندو وعدد من قيادات القطاع النفطي ورؤساء الشركات.