صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3787

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«يد» الكويت يلتقي الصليبيخات في حملة دفاعه عن اللقب

كاظمة يصطدم بالسالمية في لقاء ثأري

يستهل فريق الكويت لكرة اليد حملة دفاعه عن لقبه في بطولة الدوري الممتاز للعبة، في السابعة من مساء اليوم بلقاء الصليبيخات، ويسبق ذلك في الخامسة والنصف مباراة أخرى مهمة جدا تجمع بين الغريمين كاظمة والسالمية، وذلك ضمن منافسات الجولة الثانية من المسابقة.

في المباراة الأولى، يتطلع الكويت صاحب الـ3 نقاط التي حصل عليها نتيجة تصدره بطولة الدوري العام، لاستعادة نغمة الفوز مجدداً بعد سقوطه في فخ التعادل أمام السالمية في ختام الدوري العام، وذلك على حساب الصليبيخات الذي يلعب بدون رصيد، ويسعى لتقديم عرض جيد يستعيد به اتزانه بعد ظهوره الباهت في الجولة الأولى، والذي أدى إلى خسارته أمام كاظمة 26-20.

وسيضرب مدرب الكويت الجزائري سعيد حجازي بكل قوة لتحقيق غايته، معتمداً على صفوفه المدججة باللاعبين المميزين، وعلى رأسهم محمد الغربللي وشقيقه خالد، ونواف الشمري ومشاري طه وسعود الضويحي وعبدالله الخميس.

على الجانب الآخر، يدرك مدرب الصليبيخات فيصل صيوان أن مهمته صعبة جدا، لذلك سيحاول الظهور بشكل جيد، والخروج من اللقاء بأفضل نتيجة ممكنة، معتمداً على لاعبي الخبرة الموجودين في الفريق، وخاصة محمد فلاح ويوسف صيوان.

أما المباراة الثانية، فستكون قمة في الندية، نظراً لطموح الفريقين في الظفر بنقطتي اللقاء، إذ يتطلع كاظمة المتصدر بـ4 نقاط للمحافظة على موقعه، وتكرار الفوز هذا الموسم على السالمية الثاني بـ3 نقاط والساعي للثأر وإيقاف تقدم البرتقالي والارتقاء في ترتيب البطولة.

معلوم أن كفة الفريقين متقاربة، ومفاتيح واستراتيجية اللعب مكشوفة للجانبين، لذلك سيكون التركيز والالتزام بتعليمات الجهاز الفني هما الفيصل في تحقيق الفوز.

وسيحاول مدرب البرتقالي الجزائري رابح غربي استغلال معنويات لاعبيه المرتفعة وطموحهم في تكرار الفوز على السماوي لمواصلة الصراع على قمة البطولة، معتمداً على توليفة تضم عددا من اللاعبين الشباب والخبرة، وعلى رأسهم إبراهيم الأمير ويوسف الحداد ومحمد جواد وسالم عبدالسلام.

في المقابل، يأمل مدرب السالمية الوطني خالد الملا استغلال الحالة الفنية والمعنوية الجيدة لفريقه في الوقت الحالي لتحقيق هدفه، وسيخوض اللقاء مدعوماً بتألق صانع الألعاب "المايسترو" مهدي القلاف، وثنائي الخط الخلفي المصري عبدالرحمن سند وبشار تقي، إضافة إلى باقر خريبط وناصر بوخضر والحارسين على صفر وعبدالله جرخي.

وسيفتقد السماوي جهود نجمه عبدالعزيز الزعابي بعد إصابته في العضلة الخلفية في اللقاء الماضي وسيعوض غيابه محمد البلوشي وعبدالعزيز سلمان.