صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3787

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

نابولي يتعادل ويهدي يوفنتوس الصدارة

  • 13-03-2018

واصل فريق نابولي مسلسل إهدار النقاط في الدوري الإيطالي لكرة القدم، عقب تعادله سلبيا مع مضيفه إنتر ميلان خلال المباراة التي جمعتهما على ملعب جوزيبي مياتزا أمس الأول ضمن منافسات المرحلة الثامنة والعشرين من مسابقة الدوري.

وأهدر نابولي فرصة استعادة الصدارة، بعد أن كان قد سقط في فخ الخسارة أمام روما 2-4 في الجولة الماضية، لتتضاءل آماله في انتزاع لقب الدوري هذا الموسم.

وفشل الفريقان في استغلال كل الفرص التي اتيحت لهما أمام المرميين خلال المباراة، ليحصل كل منهما على نقطة.

ورفع نابولي رصيده إلى 70 نقطة في المركز الثاني، بفارق نقطة خلف يوفنتوس، الذي يملك مباراة مؤجلة، بينما رفع إنتر ميلان رصيده إلى 52 نقطة في المركز الخامس.

يذكر أن هذا التعادل هو الرابع لنابولي هذا الموسم مقابل الفوز في 22 مباراة والخسارة في مباراتين، بينما يعد هذا التعادل هو العاشر لإنتر ميلان هذا الموسم مقابل الفوز في 14 مباراة والخسارة في ثلاث.

وجاءت المباراة متوسطة المستوى وحاول الفريقان فرض سيطرتهما على مجريات اللعب عن طريق شن الهجمات، التي لم تشكل خطورة حقيقية على المرميين وسط التكتل الدفاعي لتمر الدقائق المتبقية بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية المباراة فارضا التعادل السلبي.

واستفاد لاتسيو بدوره من انتهاء القمة بالتعادل، وحافظ على المركز الرابع بعدما أنقذه تشيرو ايمبويلي في الوقت بدل الضائع امام مضيفه كالياري، وسجل له هدف التعادل 2-2.

وصار رصيد لاتسيو 53 نقطة، وبقي على بعد ثلاث نقاط خلف روما الذي عزز موقعه في المركز الثالث (56) بفوزه على تورينو 3-صفر الجمعة في الافتتاح، وعلى بعد نقطتين امام انتر ميلان.

وعلى ملعب "ارتيميو فرانكي" كرم فيورنتينا "قائدنا الى الأبد" دافيدي استوري الذي رحل الاسبوع الماضي عن 31 عاما بسبب أزمة قلبية، قبيل وخلال المباراة التي فاز فيها على ضيفه المتواضع بينيفينتو 1-صفر سجله البرازيلي فيتور هوغو (25).

وغطت مدرجات الملعب مظاهر وداع اللاعب منها يافطة عملاقة صنعها الجمهور باللون البنفسجي وكتب عليها "دافيدي 13" في اشارة الى رقم قميص اللاعب، بينما صاح الجمهور "قائد واحد، ليس هناك سوى قائد واحد!" وسط لافتات اخرى كتب على بعضها "مرتبطون الى الأبد"، "فلورنسي الى الأبد"، "وداعا دافيدي" و"قائد حقيقي، رجل من زمن آخر".

وتابع ميلان صحوته المحلية مع المدرب واللاعب السابق جنارو غاتوزو، وقد تأهل لنهائي مسابقة الكأس المحلية، إذ سيواجه في 9 مايو يوفنتوس حامل اللقب في المواسم الثلاثة الاخيرة.