صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3933

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

فرحة بالسالمية... وغضب في القادسية

اليوسف يشيد بفريقه... والفهد يحمّل اتحاد الكرة مسؤولية أخطاء الحكام

عاشت جماهير السالمية والمنتمين إلى النادي فرحة غامرة بالفوز على القادسية بهدفين من دون رد، في المباراة التي جمعت بينهما أمس الأول في مستهل منافسات الجولة العاشرة من منافسات دوري فيفا لكرة القدم، في حين صب القدساوية، ابتداء من رئيس النادي الشيخ خالد الفهد، جام غضبهم على الحكام، واتحاد الكرة، محملين إياهم مسؤولية الخسارة أمام السالمية.

وعزز السالمية موقعه في وصافة الدوري برصيد 18 نقطة، في حين تجمد رصيد القادسية عند 13 نقطة، ليفقد الفريق، بصورة كبيرة، حظوظه في اللحاق بالمتصدر الكويت.

واعتبر رئيس نادي السالمية الشيخ تركي اليوسف أن أهمية الفوز تأتي من أنه على حساب الفريق الأبرز في الكويت، وقال اليوسف إن السالمية قدم أداء مميزا في المباراة، كعادته دائما أمام الكبار.

وأضاف أن المشوار لايزال طويلا، وأن الأداء المميز للفريق، ضاعف من مسؤولياته للتقدم في المسابقة.

واعترف اليوسف بأن القادسية كان يستحق الحصول على ركلة جزاء في المباراة، وأن هذا الركلة في حال احتسابها، كان من الممكن أن تغير نتيحة المباراة.

من جانبه، أكد مدرب السالمية، عبدالعزيز حمادة، أن السالمية استعاد بريقه في مواجهة القادسية، مشيرا إلى أن الفوز المستحق من وجهة نظره، يعد بداية حقيقية للفريق للمنافسة على الألقاب، لاسيما أن الفريق ابتعد عن مستواه في بعض المباريات خلال الفترة الماضية.

واعترف حمادة بأن هناك أخطاء من طاقم التحكيم في المباراة، أبرزها عدم احتساب ركلة جزاء صحيحة لمصلحة بدر المطوع، بعد تدخل من مدافع السالمية علي نادر.

وفي السياق نفسه، أعلنت الشيخة بيبي اليوسف، تكريم لاعبي السالمية، على ما قدموه في مواجهة القادسية، وتعزيز موقعهم في وصافة الدوري.

من جانبه، صب رئيس نادي القادسية، الشيخ خالد الفهد، جام غضبه على رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، مؤكدا أن رئيس الاتحاد الذي اختاره الاتحاد الدولي لقيادة لجنة التسوية، غير مؤهل لإدارة الكرة، وهو ما انعكس على مستوى التحكيم.

وأعرب الفهد عن ثقته بلاعبي القادسية، وقدرتهم على الاستمرار في المنافسة على الألقاب، مطالبا الجماهير بدعم الفريق.

واعترف بأن القادسية مر بظروف صعبة في مواجهة السالمية، في ظل غيابات مؤثرة بالفريق بسبب الإصابات التي ضربت بعض اللاعبين قبل المباراة.

وكان الجهاز الفني في القادسية بقيادة المدرب داليبور قد اضطر إلى استبدال مدافع الفريق خالد إبراهيم، قبل المباراة مباشرة، بعد شكواه من الإصابة.

وفي السياق نفسه، عبرت جماهير القادسية عن غضبها من مستوى الحكم جاسم جعفر، الذي خرج في حماية الأمن، كما انتقد بعض اللاعبين، ومن بينهم بدر المطوع، مستوى جعفر، ونشر المطوع على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" لقطة تعرضه لدخول عنيف من لاعب السالمية علي نادر، معلقا "ودي أعرف من صجه، والا كان يتغشمر"؟