صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3868

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

400 صيدلي كويتي يعملون في «الخاص» و74 صيدلية في «التعاونيات»

يترأس وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الأدوية والتجهيزات الطبية د. يوسف الدويري في الثانية عشرة من ظهر اليوم اجتماعا لمناقشة آليات استثمار صيدليات الجمعيات التعاونية من خلال صيادلة كويتيين.

وعلمت "الجريدة" أن عددا من الجهات ستكون حاضرة في هذا الاجتماع، من بينها الجمعية الصيدلية الكويتية وممثل عن وزارة الشؤون الاجتماعية، واتحاد موردي الأدوية، وعدد من الإدارات المعنية من داخل وزارة الصحة.

وأكدت مصادر صحية مطلعة أن عدد الصيدليات في القطاع التعاوني، التي يتم مناقشة استثمارها من خلال صيادلة كويتيين تبلغ 74 صيدلية، في حين يصل عدد الصيادلة الكويتيين العاملين في الكويت إلى 1060 صيدليا، بينهم نحو 400 كويتي يعملون في القطاع الخاص.

في إطار متصل، تعقد الجمعية الصيدلية الكويتية في السابعة من مساء السبت المقبل، جلسة حوارية لمناقشة مستجدات القانون رقم 30/2016، الخاص بتنظيم مهنة الصيدلية، تحت شعار "استثمار صيدليات الجمعيات التعاونية برخصة صيدلي كويتي، وتوظيف الصيادلة الكويتيين في القطاع الأهلي"، وذلك بحضور عدد من أعضاء مجلس الأمة.

وكانت الجمعية الصيدلية، طالبت وزارة الصحة بسرعة تطبيق قانون الصيدلة رقم 30/2016، الذي يشترط أن تكون رخصة الصيدلية في الجمعيات التعاونية باسم صيدلي كويتي.

في موضوع منفصل، أكد وكيل وزارة الصحة بالإنابة د. محمد الخشتي حرص الوزارة على عقد المؤتمرات الطبية التي من شأنها صقل خبرات الكوادر الطبية الوطنية والارتقاء بأدائهم للوصول الى مستوى علمي عال يرفع اسم الكويت عاليا.

وقال الخشتي، في كلمة له مساء أمس الأول، خلال افتتاح مؤتمر الكويت السنوي الثاني والعشرين لأمراض النساء والولادة بمستشفى الجهراء، إن الوزارة حريصة على التواصل العلمي والمهني وتجسيد روح التعاون وتبادل الخبرات مع مختلف المراكز العالمية المتخصصة، بهدف تفعيل بروتوكولات الرعاية الصحية بما يؤدي الى التطوير المستمر للأداء الطبي والفني، ومواكبة احدث المستجدات العالمية والتقنيات الحديثة.

بدوره، أكد رئيس المؤتمر د. سامي الطاهر أن المؤتمر يناقش عددا من المحاور أهمها العقم وطب الوراثة ومضاعفات الحمل وامراض المناعة وآثارها على امراض النساء والحوامل والعمليات النسائية التجميلية وكذلك المناظير. وأوضح الطاهر أن المؤتمر سبقته إقامة ورشة عمل علمية تعنى بجراحات المناظير البطنية والرحمية، أشرف عليها عدد من الاطباء الزوار المشاركين بالمؤتمر واستفاد منها اطباء قسم النساء والولادة في مستشفى الجهراء.