صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3598

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ماي توبخ ترامب: لا يتساوى الفاشيون ومعارضوهم

قالت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي اليوم إن الفاشيين لا يستوون ومعارضيهم في توبيخ نادر من نوعه للرئيس الأمريكي دونالد ترامب من واحدة من أقرب حلفائه الأجانب.

وأثار ترامب توترات بسبب أحداث العنف التي وقعت خلال احتشاد للمنادين بسمو العرق الأبيض في تشارلوتسفيل في فرجينيا بإصراره على إلقاء اللوم كذلك على مظاهرة مضادة مما أثار إدانات من زعماء جمهوريين وإشادات من جماعات يمينية متطرفة.

وقالت ماي للصحفيين عندما طلب منها التعليق على موقف ترامب "لا يستوي من يطرحون رؤى فاشية ومن يعارضونهم. أعتقد أن من المهم لكل من هم في موقع مسؤولية أن يدينوا الأفكار اليمينية المتطرفة".

وقال متحدث باسم ماي يوم الاثنين إن بريطانيا تدين العنصرية لكن ما قاله الرئيس الأمريكي "أمر يرجع له".

وتعرضت ماي لانتقادات واسعة النطاق من ساسة محليين معارضين لمحاولاتها إقامة علاقات وثيقة مع ترامب الذي زارته في البيت الأبيض بعد أيام من توليه السلطة ودعته للقيام بزيارة دولة لبريطانيا.

ويعد انتقادها الصريح له اليوم تحولا غير متوقع في الوقت الذي تحرص فيه مع غيرها من البريطانيين على تعزيز أركان ما تعتبره "علاقة خاصة" بين لندن وواشنطن في الوقت الذي تستعد فيه بريطانيا للخروج من الاتحاد الأوروبي.

وأثارت دعوة ترامب للقيام بزيارة دولة لبريطانيا جدلا فوريا في البلاد عندما أعلن الرئيس الأمريكي حظرا، انتقد على نطاق واسع، على سفر مواطني دول تقطنها أغلبية مسلمة بعد بضع ساعات من مغادرة ماي البيت الأبيض.

وجدد موقف ترامب من أحداث العنف في تشارلوتسفيل الدعوات بإلغاء زيارة ترامب التي قد تشمل استقبال الملكة إليزابيث له وتتضمن مظاهر بذخ مكلفة. ورفضت ماي مثل هذه الدعوات بعد مواقف سابقة أثار فيها ترامب الجدل.

وقال فينس كيبل زعيم حزب الديمقراطيين الأحرار المعارض "دونالد ترامب أظهر انه غير قادر على أن ينأى بنفسه عن اليمين المتطرف والعنصرية".

وأضاف "سيكون من الخطأ تماما أن يزور هذا الرجل بريطانيا في زيارة دولة".

ولم يعلن موعد للزيارة بعد.