صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3626

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

طوني خليفة «يفجّر» غضبه بنيشان... وراغدة شلهوب غيورة

أبرز الأحداث على الساحة الفنية أخيراً بطلاها الإعلامي اللبناني طوني خليفة، وزميلته راغدة شلهوب. فيما أحدث الأول ضجة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بنشره فيديو يعاتب فيه زميله نيشان ويتهمه بأنه حاول الاحتيال عليه ليشارك في برنامج المقالب «رامز أرض الخوف»، حلّت الثانية ضيفة على برنامج «سطوح عم صلاح» وتناولت «صراع الأجيال».

أعرب الإعلامي اللبناني طوني خليفة عن استيائه الشديد من زميله نيشان بعدما اتصل به الأخير لاستضافته في برنامج يحمل اسم «واحد لواحد» نظير مقابل مادي، ليكتشف طوني أن رامز جلال استخدم نيشان للإيقاع بالفنانين والإعلاميين في فخ برنامجه الذي سيقدمه في شهر رمضان المقبل.

بناء عليه، نشر خليفة فيديو عبر «يوتيوب» قال فيه إن خطوته هذه جاءت بعد تردّد شديد ولكنه قرّر الحديث كي يحذّر الفنانين من هذا الفخ، خصوصاً أن «كثيرين لا يزالون يعانون من مقالب رامز جسدياً ونفسياً».

وتابع: «هاتفني نيشان قائلاً إنه يريديني أن أحل ضيفاً على برنامج «واحد لواحد» فقلت له إنني معه «على العمياني»، وسألته إن كان ثمة مقابل مادي فأكد لي الأمر، وفعلاً أعطيته رقم مديرة مكتبي، وتواصل معها واتفقا على التفاصيل، المبلغ والسفر. لكن سبحان الله، منذ أقفلت الخط، شعرت بأن اتصال نيشان ليس بريئاً».

«فجأة، تذكرت رامز جلال. ولكن معقول أن يوافق نيشان على أن يكون تاجراً «يقبض على الرأس»، وهل يبيع أصحابه وأهله وزملاءه في برنامج يعرف أنه يؤذيهم؟» تساءل خليفة، وتابع: «أجريت اتصالاتي بشبكة Osn كي أتأكد إن كان ثمة برنامج لنيشان، وبعد بحث اكتشفت الحقيقة».

خليفة عاتب نيشان قائلاً: «الجرح الكبير أن نيشان استعمل صداقتي وثقتي فيه لأمر هو لا يستفيد منه، إلا إن كان ينال عنه مقابلاً مادياً». وتأسف على زميله «لأنه لم يتوقف عن بيع أصحابه، وكلما حسّن علاقته بالناس، يعود إلى سابق عهده».

وحذر خليفة الفنانين من هذا «الفخ» قائلاً: «أي برنامج يدعوكم إليه نيشان في رمضان هو في الحقيقة مقلب من رامز جلال. تصعدون إلى الطائرة وتذهبون إلى الصحراء، حيث ينفذ المقلب بكم، علماً بأن بعض من تعرضوا لمثل هذه المقالب يعانون مشاكل نفسية وجسدية إلى اليوم بسببها».

«أخطأتم في اختياري»، قال خليفة، «أنا لا أباع ولا أشترى، وكرامتي فوق أي اعتبار. لن أسمح لرامز جلال أو غيره بأن يستعملني في برنامج سخيف». وختم برسالة وجهها إلى نيشان ذكر فيها: «أنت إنسان لا يؤمَن لك، كفّ شرك عني، وتسلَّ بغيري».

بدوره، ردّ مدير تحرير برنامج رامز على هذه التصريحات قائلاً: «ثمة من يعتقد أن برنامجاً مثل برنامج رامز جلال يحاول استضافة 30 نجماً فقط بحسب عدد الحلقات، بينما في الحقيقة نتحدّث إلى 50 شخصاً على الأقل كي لا نقع في أي مطب، ومن الطبيعي أن يتذاكى خمسة أو عشرة منهم ويفرحون بأنهم اكتشفوا الأمر، مثل الأخت لطيفة التي تحدّث إليها نيشان من أسبوعين وفجأة بعد فيديو طوني خليفة كتبت «العب غيرها يا رامز»... لماذا لم تكتب ذلك سابقاً؟».

يذكر أن رامز جلال انتهى من تصوير برنامجه «رامز أرض الخوف»، وصوّر آخر حلقاته مع محمود حميدة.

«سطوح عم صلاح»

تناولت حلقة جديدة من برنامج «سطوح عم صلاح» على قناة «الحياة» موضوع «صراع الأجيال»، وكيف يعتقد كل جيل أن عادات الجيل السابق قديمة. حلّت الإعلامية راغدة شلهوب ضيفة على البرنامج مع الفنان صلاح عبدالله.

عرفت عن نفسها بأنها مذيعة ومقدمة برامج تعمل في مصر منذ ثلاث سنوات، قدمت خلالها برنامجين حققا أعلى نسبه مشاهدة في مصر وهما «فحص شامل» و«100 سؤال». ورداً على سؤال «ما معنى راغدة؟»، أجابت: «من الرغد أي الرخاء».

وقدّمت شلهوب لعم صلاح هدية رغيف خبز لبناني كبيراً في مقابل رغيف خبز مصري صغيراً جداً قائلة: «العيش أصبح صعباً جداً».

وسأل عم صلاح شلهوب ما سر نجاح برامجك، الجمال أم العقل؟ فأجابت: «الجمال معبر إلى أي نجاح لكن العقل مطلوب لنجاح البرنامج.

عم صلاح قال إن ثمة نجوماً كثيرين من الزمن الجميل جاؤوا إلى مصر مهد النجوم فأفادوا واستفادوا، وأبرزهم ماري منيب من أصول سورية وستيفان روستي من أصول نمساوية، ونجيب الريحاني من أصول عراقية، وعبد السلام النابلسي من أصول لبنانية.

وبعدما تعهدت راغدة شلهوب بأن تجيب عن الأسئلة كافة بكل صراحة، قالت إن لقبها المفضل إعلامية، وإنها تغار من كل امرأة جميلة، ولا تتنازل عن كرامتها، وتحب في وجهها عينيها، وأكثر من تحب أمها ووالدها وابنتها، والأخيرة نقطة ضعفها أيضاً.

بعد ذلك، حلّل طبيب نفسي شخصيتها وقال إن لديها ذكاء اجتماعياً وفي عينيها حزن دفين، ولديها طريقة تفكير فلسفية.

 وبعد وصلة غناء ورقص على أغنية «التنورة»، أكّدت راغدة أنها تفضل العيش في زماننا الحاضر رغم التعقيدات كافة.

مشكلة

بدأت تلوح في الأفق أزمة بين راغدة شلهوب وقناة «الحياة» بعد تأخر حصول الإعلامية اللبنانية على مستحقاتها المالية على خلفية الأزمة المالية التي تمرّ بها المحطة المصرية.

الأزمة بدأت تهدّد بعدم استضافة الضيوف المطلوبين في الموسم الثاني من برنامجها «فحص شامل» الذي يذاع أسبوعياً، لا سيما أن عدداً منهم يشترط الحصول على أجوره كاملة قبل تصوير الحلقات.

راغدة شلهوب قالت إن لقبها المفضل إعلامية وإنها لا تتنازل عن كرامتها