صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3362

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الكويت وقطر تدشنان مشروع فحص السرطان في لبنان

الساير: العيادة المتنقلة ستقدم خدماتها الطبية لآلاف النازحين السوريين

  • 18-02-2017

أعرب الساير عن شكره وتقديره لغرفة تجارة وصناعة الكويت لتبرعها بتكاليف العيادة المتنقلة للفحص المبكر لسرطان الثدي في لبنان، مؤكداً أن «هذه المبادرة تبرز مدى انخراط مختلف الجهات الرسمية والأهلية الكويتية في العمل الإنساني».

دشنت جمعية الهلال الاحمر بالتعاون مع جمعية الهلال الاحمر القطري، أمس، عيادة متنقلة للفحص المبكر لسرطان الثدي (ماموغرام) في بلدة مجدل عنجر شرق لبنان بتبرع مقدم من غرفة تجارة وصناعة الكويت.

وقال رئيس جمعية الدكتور هلال الساير لـ "كونا" ان العيادة المتنقلة تعد انجازا جديدا واضافة بالغة الاهمية للمساعدات الطبية التي تقدمها الجمعية موضحا ان العيادة ستقدم خدماتها الطبية لالاف النازحين السوريين في مختلف مناطق لبنان.

وأعرب عن شكره وتقديره لغرفة تجارة وصناعة الكويت لتبرعها بتكاليف العيادة المتنقلة، مؤكدا ان هذه المبادرة تبرز مدى انخراط مختلف الجهات الرسمية والاهلية الكويتية في العمل الانساني ومد يد العون للمحتاجين في كل مكان.

من جهته، اكد القائم بالاعمال في سفارة قطر لدى لبنان سلطان مبارك الكبيسي ان التعاون الكويتي القطري سيكون له دور كبير في تعزيز الخدمات الطبية المقدمة للنازحين السوريين وكذلك في توحيد الجهود الخليجية عند تقديم المساعدات الانسانية.

وأعرب الكبيسي عن امله أن تسهم المشاريع التي تنفذ بالتعاون بين الهلال الاحمر الكويتي والهلال الاحمر القطري في رفع المعاناة عن النازحين السوريين، مؤكدا حرص واهتمام دول مجلس التعاون الخليجي على مساعدة النازحين السوريين وتخفيف معاناتهم.

وقال ان "المبادرات الكريمة والمساعدات التي قدمتها دول الخليج العربي حظيت باستحسان واشادة دولية واسعة".

دعم ومساعدة

من جانبه، اعرب نائب رئيس البعثة الدبلوماسية الكويتية لدى لبنان محمد الوقيان عن فخره بالدور الانساني الكبير الذي تؤديه الكويت في دعم ومساعدة النازحين السوريين والمجتمعات المستضيفة لهم.

ولفت الى اهمية تبرع غرفة تجارة وصناعة الكويت بتكاليف العيادة المتنقلة، مؤكدا ان مثل هذه المشاريع الطبية سيسهم في تقديم خدمات علاجية واستشفائية لعدد كبير من المرضى السوريين بمختلف المناطق اللبنانية.

وقال الوقيان ان الجهود الكويتية لاغاثة النازحين السوريين تأتي من ايمان راسخ بضرورة مساعدة الاشقاء وكذلك بتوجيهات من سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد قائد العمل الانساني، مشيدا في الوقت ذاته بالجهود الحثيثة التي يقوم بها اعضاء الهلال الاحمر الكويتي في لبنان والدول الاخرى المجاورة لسورية لمساعدة النازحين السوريين.

يذكر ان جمعية الهلال الاحمر قدمت العام الماضي جهازا متطورا لفحص سرطان الثدي المبكر لمركز مجدل عنجر الصحي يتم من خلاله اجراء الفحوصات الطبية اللازمة لـ 3750 حالة شهريا.

وأطلقت جمعية الهلال الاحمر الكويتي منذ اندلاع الازمة السورية العديد من المشاريع لاغاثة النازحين السوريين في لبنان شملت المجالات الغذائية والصحية والتربوية وغيرها وساهمت في تأمين المساعدة والدعم لعشرات الاف الاسر السورية النازحة في مختلف المناطق اللبنانية.