صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3362

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

البرتقالي والأبيض يسابقان الزمن استعداداً للنهائي المرتقب

فلورين يرفض الراحة بعد تجاوز التضامن... وعبدالله يطلب معسكراً لـ 48 ساعة

يسابق فريقا الكويت وكاظمة لكرة القدم الزمن استعداداً للمواجهة المرتقبة المقررة بينهما الثلاثاء المقبل في نهائي كأس سمو الأمير، ففي الوقت الذي رفض فيه مدرب البرتقالي فلورين الركون إلى الراحة بعد تجاوز التضامن أمس الأول، طلب مدرب الكويت محمد معسكرا مغلقا 48 ساعة.

دخل فريقا الكويت وكاظمة لكرة القدم أجواء المباراة النهائية لكاس سمو أمير البلاد، والمقرر أن تجمع بينهما الثلاثاء المقبل على استاد جابر الدولي، حيث يتطلع الأبيض لإضافة لقب ثالث في الموسم الحالي، الى جانب الحفاظ على لقب أغلى الكؤوس، فيما يأمل البرتقالي بحصد لقب أول في الموسم الحالي والعودة الى منصات التتويج.

ورغم حالة الانتعاش الكبيرة في صفوف كاظمة والفرحة التي عمت أرجاء النادي بعد تجاوز التضامن بهدف من دون رد في الدور قبل النهائي أمس الأول، فإن مدرب الفريق فلورين رفض منح اللاعبين راحة من التدريبات، وكان تدريب أمس عبارة عن تأهيل للاعبين من الإرهاق الذي حل عليهم بعد مباريات متتالية من العيار التقيل في الفترة الأخيرة.

وقال فلورين لـ "الجريدة": علينا طي صفحة الفوز على التضامن والوصول إلى المباراة النهائية سريعا، حيث إن الأيام المتبقية كافية بالكاد للاستعداد لمواجهة الكويت".

وأضاف أن تجاوز الكويت في المستطاع بشرط الحفاظ على التركيز المطلوب.

وأشار مدرب كاظمة إلى أن مستوى البرتقالي كان مقبولا في مواجهة التضامن، إلا أنه في حاجة الى التطور ومواكبة المباراة النهائية.

«البرتقالي» كامل العدد

من جانبه، عبر إداري كاظمة، حماد العجمي، عن سعادته بالتأهل للمواجهة النهائية، مضيفا أن اللاعبين كانوا عند حسن الظن بهم، وأكدوا أنهم على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم.

وأشاد العجمي بالمستوى الذي قدمه لاعبو التضامن، مؤكدا أن المنافس جدير بالاحترام والتقدير، وهو الأمر الذي يؤكد أن كاظمة لم يكن في نزهة أو مهمة سهلة كما كان في تصور البعض.

وقال: "اليوم سيتم حسم مصير دخول المعسكر المغلق، وذلك بالتنسيق بين جهاز الكرة وأعضاء الجهازين الفني والإداري"، مضيفا أن "مجلس الإدارة يقدم كل ما في وسعه لدعم اللاعبين منذ بداية الموسم حتى الوصول إلى المباراة النهائية لأغلى الكؤوس، والأمر نفسه ينطبق على جهاز الكرة".

واختتم العجمي تصريحه معلنا دخول البرتقالي مباراة الكويت بصفوف مكتملة، باستثناء الحارس فواز الدوسري الذي سيواصل غيابه عن الفريق بداعي الإصابة، مبينا أن اللاعبين الذين حصلوا على بطاقات صفراء أمام التضامن لن يغيب منهم أحد، لكونها البطاقة الأولى لكل منهم.

فاضل: نطمح إلى اللقب

من جانبه، أكد لاعب الفريق طلال فاضل أن الوعد في المباراة النهائية، مضيفا أن اللاعبين عقدوا العزم على تحقيق لقب البطولة بعد المستوى الكبير الذي قدموه ونجاحهم في تصدر المجموعة الثانية عن جدارة واستحقاق شديدين.

وأثنى فاضل على المستوى الذي قدمه لاعبو التضامن، مشددا على أن الفريق ينتظره مستقبل رائع، في ظل طموح مجلس الإدارة والجهاز الذي نجح في صناعة فريق قوي في فترة رمنية وجيزة.

... والأبيض جاهز

وفي الكويت طلب مدرب الفريق محمد عبدالله اصطحاب الفريق الأبيض الى معكسر مغلق لمدة يومين، على عكس المباريات السابقة التي اقتصر فيها المعسكر على يوم واحد، حيث يرى المدرب أن المباريات النهائية لها حسابات أخرى.

وقال نائب رئيس جهاز الكرة، عادل عقلة، لـ "الجريدة" إن الأبيض سيواصل الاجتهاد من أجل إسعاد الجماهير بلقب ثالث في الموسم الحالي، وتكليل مسيرته الشاقة في البطولة بالحفاظ على الكأس.

وأضاف أن الكويت لا يعاني غيابات، باستثناء طلال جازع، وأمر إلحاقه بالمباراة النهائية وارد بشكل كبير حسب قرار الجهاز الطبي.

وأبدى عقلة ثقة كبيرة باللاعبين والجهاز الفني، وقدرتهم على مواصلة العروض القوية التي قدمها الفريق في الفترة الأخيرة.

وكشف عقلة أن الجهاز الإداري للأبيض يبحث شكوى بعض من جماهير القادسية تجاه لاعب الفريق عادل الرحيلي، وفي حال إدانة اللاعب بأي إشارات لجمهور الأصفر فإنه لن يتهاون في فرض عقوبة صارمة في حق اللاعب.

وبين أنه لا يرضى بأي إساءة لجمهور القادسية، أو لأي جمهور، سواء من لاعب أو إداري في القلعة البيضاء.